أخبار الصحافة 8/6/2018

أخبار الصحافة 8/6/2018

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز ما جاء في الصحف المحلية ,العربية والعالمية ,وموقع الأميرة بسمة لا يتبنى مضمونها.

الْجُمُعَة ٢٣رَمَضَان ١٤٣٩هـ |٨ يونيو / حَزِيرانُ ٢٠١٨م

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف المحلية والعربية..

صدرت الصحف السعودية اليوم على صفحاتها العناوين التالية..

  • خادم الحرمين يستقبل رئيس غينيا وولي عهد البحرين ورئيس مجلس الأمة بالكويت

  • ولي العهد والأمير سلمان آل خليفة يناقشان المستجدات الإقليمية

  • «استراتيجية العزم» تضبط ميزان القوى.. وترسم مستقبل العرب .. المملكة والإمارات تحلقان عالياً

  • اقتصاديون: المجلس التنسيقي السعودي – الإماراتي يسهم في خلق نموذج استثنائي للتكامل

  • شراكة استراتيجية بين «مجلس التعاون» وبريطانيا

  • فيصل بن بندر يطلع على استعدادات مهرجان الرياض

  • المملكة تستنكر التفجير الانتحـــاري شــــرق النــيـــــجر

  • مجلس علماء باكستان: رابطة العالم الإسلامي برؤيتها الحديثة تحقق إنجازات قياسية في مواجهة تسلل عبث الإرهاب الطائفي الصفوي

  • استنفار يائس للانقلابيين قبل سقوط الحديدة

  • «التحالف» يدين تهديد الحوثيين لحياة المدنيين موظفي الإغاثة

  • خطة ترمب: العصا لإيران.. والجزرة لكوريا الشمالية

  • الرئيس الأفغاني يعلن وقف إطلاق النار مع طالبان

  • مستوطنون يقتحمون الأقصى

وركزت الصحف على العديد من الملفات والقضايا ما بين الشأن المحلي والإقليمي والدولي..

 

  • وجاءت افتتاحية صحيفة “الرياض” تحت عنوان ( مرحلة عربية جديدة )، إذ قالت

 

الأوضاع التي تمر بها الأمة العربية أوضاع معروفة للجميع، ولا مجال للخوض فيها وفي انعكاساتها على واقع الأمة وحاضرها ومستقبلها، فهذا مبحث يحتاج إلى مساحات ليس هنا مكانه.
في ظل الأزمات العربية المتلاحقة تعقد المملكة والإمارات الاجتماع الأول لمجلس التنسيق برئاسة الأمير محمد بن سلمان والشيخ محمد بن زايد، والذي يعتبر نموذجاً أمثل للتعاون الثنائي بين الدول، خاصة العربية وتعزيز التكامل بين مختلف القطاعات والمجالات.
فالتعاون والتفاهم العميق بين قيادتي البلدين، وتبادل الزيارات والتشاور المستمر فيما بينهما، يعكس قوة القواسم المشتركة إزاء التحديات الإقليمية والمتغيرات الدولية، ما يجعل التنسيق السعودي – الإماراتي عنوان المرحلة الجديدة في العالم العربي.
وتابعت : فالمملكة والإمارات تسعيان إلى إبراز مكانتهما في مجالات الاقتصاد والتنمية البشرية والتكامل السياسي والأمني العسكـري، والوصول إلى آفاق أوسع تبرز مكانتهما كقوة سياسية واقتصادية متنامية.
ومن حكمة قادة البلدين أنهما لم يعتبرا اتفاقية إنشاء المجلس منفصلة عن مهامه في دعم وتوثيق أواصر العلاقات مع دول (التعاون)، ولا تخل بالتزامات المملكة والإمارات، ولا في إطار التعاون القائم بينها، إذ يشكل المجلس التنسيقي قوة تعزز منظومة مجلس التعاون، وتضيف لمكانة منطقة الخليج والعالم العربي السياسية والاقتصادية والعسكرية.
والمملكة والإمارات داعمان قويان ورئيسيان لمحاربة التطرف والإرهاب، وما تعاونهما ضمن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن إلا دليل واضح جلي على مستويات التنسيق العليا بينهما، ولم تدخر الدولتان جهداً في سبيل تعزيز التعاون في هذا المضمار، ودعم سياستها وتشجيع الحوار بين الحضارات واحترام التنوع والانفتاح على الآخر.
وختمت : التنسيق رفيع المستوى بين المملكة والإمارات في كافة المجالات لن يعود بالفوائد عليهما فقط، بل سيمتد خيره إلى كل الدول العربية التي تريد أن ترفع من شأن الأمة وترفض الانسياق وراء المخططات الخارجية التي لا تريد بنا الخير، ولكننا كأمة عربية ذات ماض عريق ومستقبل مشرق وقيادة واعية حكيمة لن نرضى إلا أن نكون حاضرين في المشهد العالمي بقوة، مستندين على إرثنا الحضاري، معتمدين على الله متوكلين عليه، ثم بسواعد شباب الأمة التي نتطلع أن يكون مجلس التنسيق السعودي – الإماراتي نواتها بإذن الله.

 

  • وعنونت صحيفة “اليوم” افتتاحيتها ( مجلس التنسيق السعودي الإماراتي )، إذ قالت

 

ما تمخض عنه الاجتماع الأول لمجلس التنسيق السعودي الاماراتي الذي جمع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الامارات العربية المتحدة مساء أمس الأول، حيث شهد الاجتماع الاعلان عن الهيكل التنظيمي للمجلس بهدف تكثيف التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين ومتابعة المشاريع والبرامج المرصودة في الهيكل.ما تمخض عنه هذا الاجتماع الأخوي يحقق الأبعاد الكبرى لتحقيق رؤية المجلس على الآماد البعيدة نحو بلورة التكامل السياسي والأمني والعسكري والاقتصادي المنشود بين البلدين، فالتنسيق يمثل في جوهره نموذجا حيا لما يجب أن يكون عليه التعاون بين الدول والشعوب، وسوف تنعكس إيجابياته العديدة على خلق فرص عمل جديدة لأبناء الدولتين وتنمية الناتج الاجمالي وزيادة نسبة الاستثمار بينهما، وتلك ايجابيات تنشدها القيادتان الرشيدتان لتحقيق آمال وطموحات الشعبين في الرخاء والرفاهية والتنمية.
وواصلت : والهدف الأسمى من التنسيق يكمن في وضع رؤية مشتركة ومتكاملة لتعميق وتجذير العلاقات التاريخية السعودية الاماراتية، وتحقيق مسارات المجلس الطموحة نحو تعزيز المنظومة الاقتصادية بين البلدين والبحث عن حلول مبتكرة للاستغلال الأمثل للموارد الحالية، وبناء منظومة تعليمية فعالة تعد لأجيال تتمتع بكفاءات عالية، كما أن خطوات التنسيق تضمن التنفيذ الفعال لفرص التعاون والشراكة بين البلدين، وليس بخاف أن تطلعات البلدين نحو تحقيق أبعاد التعاون بينهما سوف تزداد قوة ورسوخا من خلال هذا المجلس التنسيقي.ولا شك أن الاجتماع أدى الى الاتفاق على خطوط عريضة وواضحة لتحقيق تطلعات وطموحات البلدين للوصول الى التكامل المنشود في مختلف المجالات والميادين، ولضمان التنفيذ الفعلي لفرص التعاون والشراكة بين البلدين فقد تم وضع آلية مشتركة دقيقة واضحة المعالم لقياس أداء المجلس بما يكفل استندامة الخطط المرسومة للتعاون ونجاح المبادرات وتطويرها لما يحقق أبعاد التنسيق التي من أجلها أنشئ المجلس، فالمنهجية المتكاملة لتلك الآلية سوف تحقق أبعاد الخطط التعاونية لما فيه صناعة المستقبل الأمثل والأفضل لرعايا البلدين.

اهتمت الصحف العربية  بالعديد من القضايا والملفات الراهنة في الشأن  المحلي والعربي والدولي..

 

  • اهتمامات الصحف المغربية

 

الرباط – واس
تطرقت الصحف المغربية الصادرة اليوم، إلى تواصل تسيير الجسر الجوي الذي أقامه المغرب، لنقل المساعدات الإنسانية لفائدة الشعب الفلسطيني، مبرزة أن خمس طائرات عسكرية مغربية حطت بمطار “قاعدة شرق القاهرة الجوية”، محملة بشحنات من المساعدات الإنسانية التي سيتم نقلها برًا إلى قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي.
وتابعت أجواء التوتر المستمرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة في ظل الانتهاكات الاسرائيلية المستمرة ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية وفي القدس المحتلة.
وتصدرت اهتمامات صحف الجمعة، تشكيلة الحكومة الأسبانية الجديدة التي أعلن عنها رئيس الحكومة بيدرو سانشيز، التي تضم 17 وزيرًا، واسندت فيها حقائب وزارية لـ 11 امراة.
كما تطرقت إلى تكليف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وزير الإسكان، مصطفى مدبولي بتشكيل حكومة جديدة خلفًا لشريف إسماعيل الذي قدم استقالة حكومته.
وتناولت آخر التحضيرات للقمة التاريخية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب و زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون يوم 12 يونيو الجاري بسنغافورة.
كما واصلت صحف المغرب اهتمامها بالوضع في جزء هاواي، مع استمرار التدفق الكبير للحمم البركانية بجزيرة “بيغ أيلاند” منذ بدء ثوران بركان “كيلاويا” أوائل شهر مايو الماضي.

 

  • اهتمامات الصحف التونسية

 

تونس – واس
واصلت الصحف التونسية الصادرة اليوم، إنشغالها بالشأن الداخلي للبلاد في ظل استمرار الاحتجاجات الشعبية في بعض المناطق على خلفية غرق مركب للمهاجرين الغير شرعيين قبالة السواحل التونسية الأسبوع الماضي، مشيرة إلى أن بعض هذه الاحتجاجات المطالبة بتحسين الظروف المعيشية تحولت إلى أعمال عنف وحرق للمقرات السيادية .
وتناقلت إعلان قيادة القوات الأمريكية في إفريقيا “افريكوم” تنفيذ غارات جوية ليلية جنوب مدينة بني وليد الليبية، أسفر عن مقتل أربعة عناصر من تنظيم داعش الإرهابي.
وأخبرت صحف الجمعة عن إعدام جيش الاحتلال الإسرائيلي شابًا فلسطينيًا بعد إطلاق النار عليه وإصابته بجروح حرجة خلال مواجهات اندلعت في قرية النبي صالح شمال رام الله.
وتناولت نبأ تكليف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وزير الإسكان في الحكومة المستقيلة مصطفى مدبولي بتشكيل الحكومة الجديدة بعد استقالة رئيس الوزراء لسابق شريف إسماعيل.
وعرجت صحف تونس على تأكيد كوريا الجنوبية أنها تجري محادثات ثلاثية مع بيونغ يانغ وواشنطن بهدف التوصل الى اتفاق في أسرع وقت يضع حدًا للحرب الكورية وذلك قبل بضعة أيام من قمة مرتقبة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

 

  • اهتمامات الصحف الباكستانية

 

إسلام آباد – واس
تابعت الصحف الباكستانية الصادرة اليوم، الاستعدادات الجارية في باكستان لمرحلة الانتخابات العامة.
وسلطت الضوء على تشكيل الحكومات الانتقالية في الأقاليم للإشراف على عملية الاستحقاق الانتخابي المقررة في الـ 25 من يوليو المقبل.
واهتمت صحف الجمعة بالاتصال الهاتفي الذي جرى أمس بين نائب الرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء الانتقالي الباكستاني واتفاقهما على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.
وأشارت إلى قلق باكستان إزاء تعزيز الهند قدراتها الدفاعية بشكل تراه باكستان يؤثر سلبًا على ميزان القوى في جنوب آسيا.
وعرجت إلى اتفاق وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ورئيس أركان الجيش الباكستاني الجنرال قمر جاويد باجوه على مواصلة الجهود المبذولة لدعم عملية السلام والمصالحة السياسية فى أفغانستان، والتعاون في الحرب على الإرهاب.
وأخبرت الصحف عن تحطم طائرة مروحية تابعة لطيران الجيش الباكستاني في بلوشستان، مما أدى إلى مقتل جندي وإصابة ستة من أفراد طاقمها.
أمنيًت.. تطرقت إلى مقتل أربعة من رجال الأمن الباكستاني وإصابة آخرين بانفجار وتطورات أمنية في مناطق مختلفة من باكستان.
وفي الشأن الأفغاني تناقلت صحف باكستان إعلان الرئيس الأفغاني عن هدنة غير مشروطة مع حركة طالبان مع أواخر أيام شهر رمضان.

 

  • اهتمامات الصحف الفلسطينية

 

رام الله – واس
أبرزت الصحف الفلسطينية الصادرة اليوم، الاستعدادات الميدانية لإحياء مليونية القدس اليوم، لتأكيد الحقوق الفلسطينية في القدس وكسر الحصار المفروض في الأراضي الفلسطينية.
وأشارت صحف الجمعة إلى شكر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اتحاد الكرة الفلسطيني على جهوده، والمنتخب الأرجنتيني لانتصاره للشرعية الدولية من خلال إلغاء مباراته الودية مع المنتخب الإسرائيلي المقررة غدًا السبت في القدس المحتلة.
وسلطت الضوء على أقوال وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، إن الجريمة الوحشية التي أقدمت عليها قوات الاحتلال الإسرائيلي، بإعدام الشاب عز الدين التميمي (21 عامًا) من قرية النبي صالح في رام الله، بإطلاق النار عليه من مسافة قريبة وتركه ينزف، وصمة عار في جبين أميركا، التي تواصل تعطيل صدور قرار عن مجلس الأمن لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.
وتحدثت الصحف عن اقتحام عصابات من المستوطنين اليهود، المسجد الأقصى المبارك، من جهة باب المغاربة بحراسات مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.
وأولت اهتمامًا بتأكيدات أمين سر اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات، أهمية انضمام فلسطين للمزيد من الاتفاقيات والمعاهدات الدولية.
وتطرقت صحف فلسطين مباحثات الأمين العام لجامعة الدول العربية مع المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف، التطورات الأخيرة للقضية الفلسطينية وسبل توفير الدعم اللازم للشعب الفلسطيني.

 

  • اهتمامات الصحف السودانية

 

الخرطوم – واس
أبرزت الصحف السودانية الصادرة اليوم، المباحثات التي أجراها وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد، مع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي صباح الخالد، التي تركزت على آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية والتطورات التي تشهدها المنطقة.
ولفتت الانتباه إلى ارتفاع متوسط التضخم في الربع الأول من العام الحالي بالسودان، لاتساع الفجوة بين السعر الرسمي والسعر الموازي للعملة والآثار المالية التي ترتبت على المستوى العام للأسعار.
وقالت صحف الجمعة إن مشروع قانون الانتخابات لعام 2018 تضمن لأول مرة نصوصًا اعتمدت السجل المدني في تحديد عدد المقاعد الانتخابية، وحدّد عدد أعضاء المجلس الوطني بـ300 عضو منتخب.
وأشارت إلى مواصلة الجيش الليبي حربه اليومية على الإرهاب في درنة، بعد دخوله إلى أحياء المدينة.
ولفتت صحف السودان إلى وزير الموارد المائية العراقي حسن الجنابي، أن العراق اتفق مع تركيا على آلية تمنع جفاف نهر دجلة وبدء ملء سد -إليسو- اعتبارًا من مطلع يوليو المقبل

 

  • اهتمامات الصحف الأردنية

 

عمّان – واس
أبرزت الصحف الأردنية الصادرة اليوم، قرار رئيس الوزراء الأردني المكلف الدكتور عمر الرزاز، سحب مشروع قانون ضريبة الدخل الأسبوع القادم، بعد أداء اليمين الدستورية أمام العاهل الأردني
عبد الله الثاني.
وسلطت الصحف الضوء على مشاورات الرئيس المكلف مع مجلسي النواب والأعيان ومجلس النقباء، بخصوص الاتفاق معهم حول سحب قانون ضريبة الدخل، بالإضافة إلى تشكيلة الحكومة الجديدة.
وتابعت صحف الجمعة المشاورات بين الأردن وروسيا والولايات المتحدة بشأن انسحاب القوات غير السورية من منطقة خفض التصعيد جنوب سوريا.
ونشرت إعلان تسلم القضاء العراقي، زمام الأمور في مفوضية الانتخابات العراقية تطبيقًا لقرار مجلس النواب باتخاذ الإجراءات اللازمة للمحافظة على صناديق الاقتراع والأجهزة والأوليات الخاصة بعملية الاقتراع.
وواكبت زيارة وزير خارجية سنغافورة إلى كوريا الشمالية، مع تسارع الاستعدادات لعقد القمة التاريخية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون بعد أقل من أسبوع.
وتناولت تشكيل فرنسا وكندا مجلس دفاع مشترك، يهدف لتعزيز التنسيق بين الجيشين الكندي والفرنسي.

 

  • اهتمامات الصحف اللبنانية

 

بيروت – واس
اهتمت الصحف اللبنانية الصادرة اليوم، بنشر وزارة الداخلية على موقعها الرسمي مرسوم التجنيس الذي أثار عاصفة من الانتقادات والمطالبات بإبطاله في حين لم تحزر الاتصالات التي يجريها الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري أي تقدم يذكر على صعيد حلحلة العقد التي تعوق تشكيل الحكومة الجديدة.
وأخبرت عن تأكيد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس، أن القوات الروسية الموجودة في سوريا لدعم قوات النظام منذ سبتمبر 2015م، ستبقى هناك ما دامت موسكو ترى مصلحة في ذلك في حين حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بشار الأسد من أنه لم يعد في مأمن من رد إسرائيلي.
وتحدثت صحف الجمعة عن إعلان رئيس الوزراء الأردني المكلف عمر الرزاز، التوصل إلى توافق على سحب قانون ضريبة الدخل المثير للجدل الذي أثار حركة احتجاج شعبية في الأردن منذ أسبوع.
وأشارت إلى تكليف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية مصطفى مدبولي بتشكيل الحكومة الجديدة خلفًا لحكومة شريف إسماعيل التي قدمت استقالتها الثلاثاء الماضي.
ولفتت إلى مقتل 18 شخصًا وإصابة أكثر من 90 آخرين في انفجار مستودع للذخيرة بحي مدينة الصدر في العاصمة العراقية بغداد.
وأوردت صحف لبنان إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن كل شيء جاهز للقمة التاريخية التي ستعقد بعد خمسة أيام مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون

 

  • اهتمامات الصحف المصرية

 

القاهرة – واس
سلطت الصحف المصرية الصادرة اليوم، الضوء على تكليف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية في الحكومة السابقة الدكتور مصطفى مدبولي بتشكيل الحكومة الجديدة، خلفًا لحكومة المهندس شريف إسماعيل التي تقدمت باستقالتها الثلاثاء الماضي.
وواكبت صحف الجمعة تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مبرزة اقتحام مجموعة من المستوطنين اليهود ساحات المسجد الأقصى من ناحية باب المغاربة، ومحاصرة قوات الاحتلال الإسرائيلية للمصليين والمعتكفين بالمسجد.
وعرجت على الضربات الجوية التي شنها الجيش العراقي على أهداف تابعة لتنظيم داعش الإرهابي داخل سوريا.
وتحدثت صحف مصر في متفرقات أخرى، قمة زعماء مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى، التي تبدأ أعمالها اليوم، بمنتجع تشارليفويكس في مقاطعة كيبيك شمال كندا.

 

  • اهتمامات الصحف الليبية

 

طرابلس – واس
أبرزت الصحف الليبية الصادرة اليوم جهود حكومة الوفاق الليبية من أن توفير كافة الاحتياجات الإنسانية لعودة النازحين بمدينة تاورغاء.
وتابعت الهدوء النسبي الذي شهدته ساحات القتال في مدينة درنة، بعد إعلان الجيش الليبي السيطرة علي ساحل المدينة بالكامل، ومشيرة إلى أن الفرق المختصة تقوم الآن بعمليات تمشيط الأماكن المحررة من الألغام وبقايا القذائف التي زرعتها المجموعات الإرهابية لعرقلة تقدم الجيش.
وعرجت على إعراب المبعوث الخاص لجامعة الدول العربية إلى ليبيا السفير صلاح الدين الجمالي عن ارتياحه لتوصل مدينتي مصراتة وتاورغاء إلى اتفاق مصالحة.
ونقلت تصريح السفير الإيطالي، عقب لقائه المدير الجديد للإدارة العامة لأمن السواحل العقيد بشير بنور، أنهما ناقشا الأولويات المشتركة وطرق تعزيز العمل المشترك، مبينًا أن إيطاليا مستمرة
بالتزامها في مكافحة التهريب وتعزيز قدرات الأجهزة الليبية.
وتطرقت صحف ليبيا إلى دعوة وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إلى فعل كل شيء من أجل تنفيذ التعهدات التي قطعتها الأطراف الليبية خلال اجتماعهم في باريس في 29 مايو ولاسيما تنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية قبيل نهاية العام.

  • الخليج: الرزاز يتعهد بتغيير النهج الاقتصادي ومراجعة آليات الأسعار… تعليق الاحتجاجات في الأردن بعد نزع فتيل الأزمة

كتبت الخليج: أعلن رئيس الوزراء الأردني المُكلّف، عمر الرزاز، أمس الخميس، سحب مشروع قانون ضريبة الدخل، وتغيير النهج الاقتصادي، وإجراء تعديلات على نظام الخدمة المدنية، ومراجعة آليات الأسعار، في قرارات وجدها مراقبون تنزع فتيل أزمة امتدت طوال 8 أيام متواصلة، وأكد مجلس النقابات المهنية من جهته تعليق مظاهر الاحتجاج.

وقال الرزاز في تصريحات للصحفيين، إنه عقب لقاءات متلاحقة مع مجلس النقابات، ورئيس البرلمان عاطف الطراونة، ورئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، وفعاليات تجارية واقتصادية يتعهد فور تشكيل حكومته وأداء اليمين الدستورية في غضون أيام، بسحب مشروع «ضريبة الدخل» الذي تسبب في اندلاع الاحتجاجات، وفتح حوار مع الجميع للوصول إلى قانون يخلو من شوائب تمس قوت الشعب.

وأضاف: «هذا قانون مهم يمس كل مواطن ولم يأخذ حقه في النقاش، ويجب سحبه وإعادة البحث بشأنه مع الأطراف الاقتصادية والمدنية والأهلية قبل طرحه بصيغة توافقية».

وقال: «هناك توافق على عدم بقاء القانون الحالي لأسباب مختلفة، أهمها وجوب دراسته ضمن المنظومة الضريبية والأثر الضريبي الكلي، بما يضمن ضبط التهرب الضريبي دون التعدي على حقوق المواطن الأساسية».

وأكد الرزاز، أن كتاب التكليف الملكي دعا إلى تغيير النهج على الصعيد السياسي والاقتصادي، وهذا بحاجة إلى فرصة وهو يمد يده للجميع نحو الوصول إلى الأفضل. وتعهد بفتح حوارات مع الفعاليات الشبابية والمعترضين، ووصف الاحتجاجات بأنها كانت حضارية في مجملها، وعبّرت عن الحق في حرية الكلمة.

وذكر الرزاز أن رواتب الموظفين عن الشهر الجاري، ستُصرف قبل عيد الفطر، في إشارة إلى نفي ما ذكره وزير المالية في الحكومة المستقيلة حول عدم وجود رصيد في خزانة الدولة، يكفل توفيرها وأثار حينها ردود فعل مستاءة.

وقال رئيس مجلس النقابات علي العبوس، خلال اللقاء مع الرزاز، إن هذه التوجهات تعني تلبية مطالب نقابية وشعبية، وتحتاج إلى فرصة نحو تنفيذها. وأكد الرزاز والعبوس خلال مؤتمر صحفي عقب الاجتماع في مجمع النقابات، أن صفحة الخلافات طويت وهناك تعاون ممتد خلال المرحلة المقبلة. وشدد الرزاز على معالجة كل ما من شأنه مس الطبقة المتوسطة والفقيرة وتعديل الضرائب. وأعلن العبوس رسمياً إنهاء الاحتجاجات. وقال: «حققنا مطالبنا بمساعدة الضغط الشعبي في إلغاء مشروع قانون الضريبة، وتعديل نظام الخدمة المدنية، ووعدَ الرئيس المكلف بتغيير النهج والسياسات وننتظر تنفيذ القرارات».

وأكد نقيب المهندسين أحمد الزعبي، وضع جميع الإمكانات بين يدي الرزاز بما يسهم في تحقيق المصلحة العامة. ودعا نقابيون الرزاز، إلى الابتعاد عن «وزراء الأزمة» في حكومته المرجح إعلانها خلال يومين.

ودعا رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، إلى وقف جميع الاحتجاجات بعد الاستجابة لرغبة الناس، وقال إن استمرارها سيكون بلا داعٍ ويؤثر على أمن واستقرار البلد، وبلا معنى ويفتح المجال أمام عابثين في استغلالها لأهداف تمس الوطن.

وطالبت قوى شعبية ونقابية وسياسية واسعة، بوقف جميع أنواع الاحتجاجات الميدانية، لاسيما بعدما شهد الاعتصام اليومي في محيط الدوار الرابع أمام مقر رئاسة الوزراء، مساء أول أمس الأربعاء، توتراً لافتاً أعقب حالات اندفاع وضبط ستيني بحوزته أداة حادة (خنجر)، وإصابة دركي بجروح نتجت عن طعنه.

وأكد مصدر أمني أن التحقيق في واقعة الطعن جارٍ، فيما ذكر وزير الداخلية في الحكومة المستقيلة سمير مبيضين، أن عدداً من رجال الأمن والدرك في المستشفى أصيبوا بسبب الاحتكاكات والدفع مع المتظاهرين.

وانتقد مشاركون بشدة ارتفاع سقف الهتافات من قبل بعض المعتصمين، وغادروا المكان وانتهت الوقفة الاحتجاجية مبكراً في ليلته السابعة قياساً بأيام سابقة.

إلى جانب ذلك ذكرت مصادر مطلعة أن الأردن سيطلب من صندوق النقد الدولي تأجيل التزاماته ببرنامجه الإصلاحي لمدة سنتين واتّباع التدرج وذلك تفادياً لأعباء مالية تطول الشعب مباشرة.

وﺃﻛﺪ ﺍﻟﻤﺘﺤﺪﺙ ﺑﺎﺳﻢ ﺻﻨﺪﻭﻕ ﺍﻟﻨﻘﺪ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﺟﺒﺮﻱ ﺭﺍﻳﺲ أمس ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ، ﺃﻥ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ﻳﺘﺎﺑﻊ ﻋﻦ ﻛﺜﺐ ﺍﻷﻭﺿﺎﻉ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺩﻥ ﻭﺍﻟﺠﻬﻮﺩ ﻟﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﺍﻟﺘﺤﺪﻳﺎﺕ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﺍﻟﻌﺼﻴﺒﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻮﺍﺟﻪ ﺍﻟﺒﻼﺩ، ﺩﺍﻋﻴﺎً ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﺇﻟﻰ ﺗﺤﻤﻞ ﻗﺪﺭ ﻣﻦ ﺍﻷﻋباء ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺘﺤﻤﻠﻬﺎ ﺍﻷﺭﺩﻥ.

وﺃﺑﺪﻯ ﺭﺍﻳﺲ ﺗﺮﺣﻴﺐ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ﺑﺪﻋﻮة ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻋﺒﺪﺍﻟﻠﻪ لإجراء ﺣﻮﺍﺭ وﻃﻨﻲ ﺑﺎﻋﺘﺒﺎره ﺧﻄﻮﺓ ﺇﻳﺠﺎﺑﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺴﺎﺭ ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ. ﻭﻗﺎﻝ: «ﻳﻬﺪﻑ ﺍﻟﺒﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﺤﺎﻟﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺪﻋﻤﻪ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺩﻥ، ﺇﻟﻰ ﺗﻮﻓﻴﺮ ﺍﻟﺮﻛﻴﺰﺓ ﺍﻟﻼﺯﻣﺔ ﻷﻭﻟﻮﻳﺎﺕ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ».

وأوضح أن ﻓﺮﻳﻖ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ﺍﻟﺬﻱ ﺯﺍﺭ ﻋﻤّﺎﻥ ﻣﺆﺧﺮاً، ﻋﻘﺪ ﻣﻨﺎﻗﺸﺎﺕ بناءة ﻣﻊ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﺕ ﻭﺃُﺣﺮﺯ ﺗﻘﺪﻡ ﻛﺒﻴﺮ ﻧﺤﻮ ﺗﻮﺻﻴﺔ ﻣﺠﻠﺴﻨﺎ ﺍﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻱ ﺑﺎﺳﺘﻜﻤﺎﻝ ﺍﻟﻤﺮﺍﺟﻌﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻟﻠﺒﺮﻧﺎﻣﺞ، ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺪﻋﻤﻪ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ، ﻭﺑﻬﺬﺍ ﺳﻴﺘﺎﺡ ﻟﻸﺭﺩﻥ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺣﻮﺍﻟﻲ 70 ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺩﻭﻻﺭ ﺃﻣﺮﻳﻜﻲ، إﺿﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﻣﺒﻠﻎ ﻳﻘﺎﺭﺏ 1.2 ﻣﻠﻴﺎﺭ ﺩﻭﻻﺭ ﺣﺼﻞ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ ﻣﻨﺬ ﻋﺎﻡ 2012.

ﻭﺃﺿﺎﻑ: «ﻓﻲ ﺇﻃﺎﺭ ﻫﺬه ﺍﻟﻤﻨﺎﻗﺸﺎﺕ ﻗﺎﻣﺖ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﺕ ﺍﻷﺭﺩﻧﻴﺔ ﻭﻓﺮﻳﻖ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ﺑﻤﺮﺍﺟﻌﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﺎﺕ ﻭﻭﺿﻊ ﺧﻄﻂ ﺍﻹﺻﻼﺡ ﺍﻟﻼﺯﻣﺔ، ﻟﺘﻌﺰﻳﺰ ﺟﺪﻭﻝ ﺃﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﻨﻤﻮ ﺍﻻﺣﺘﻮﺍﺋﻲ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺩﻥ، ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﺮﻛﺰ ﻓﻘﻂ ﻋﻠﻰ ﺿﺮﻭﺭﺓ إجراء ﺿﺒﻂ ﺗﺪﺭﻳﺠﻲ ﻣﻄﺮﺩ ﻷﻭﺿﺎﻉ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ، ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﺳﺘﻘﺮﺍﺭ ﻭﺗﺨﻔﻴﺾ ﺍﻟﺪﻳﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ، وﻟﻜﻨﻪ ﻳﺮﻛﺰ ﺃﻳﻀﺎً ﻋﻠﻰ ﺣﻔﺰ ﺗﻮﻇﻴﻒ ﺍﻟﻌﻤﺎﻟﺔ ﻭﺍﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭ ﻭﺗﻌﺰﻳﺰ ﻗﺪﺭﺓ ﺍﻟﻘﻄﺎﻉ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺔ».

ﻭﺃكد ﺍﻷﻫﻤﻴﺔ ﺍﻟﺒﺎﻟﻐﺔ ﻹﺟراء ﺇﺻﻼﺣﺎﺕ ﺟﺮﻳﺌﺔ ﻟﻤﻌﺎﻟﺠﺔ ﺍﻟﺒﻄﺎﻟﺔ ﺍﻟﻤﺮﺗﻔﻌﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ ﻭالنساء ﻭﺗﻨﺸﻴﻂ ﺍﻟﻨﻤﻮ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻱ ﻋﻠﻰ ﻧﺤﻮ ﻻ ﻳﻬﺪﺩ ﺍﺳﺘﻘﺮﺍﺭ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺍﻟﻜﻠﻲ ﺍﻷﺭﺩﻧﻲ، ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺤﻘﻖ ﺑﺼﻌﻮﺑﺔ ﺑﺎﻟﻐﺔ. وشدد على تحمل الأردن ضغطاً هائلاً على موارده العامة، وأعباء كبيرة ﻧﺘﻴﺠﺔ ﺍﺳﺘﻀﺎﻓﺘﻪ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﻠﻴﻮﻥ ﻻﺟﺊ ﺳﻮﺭﻱ، ﻭﺗﻮﻓﻴﺮ ﺍﻷﻣﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻭﻫﺬﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﻭﺭاء دﻋﻮﺓ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ﺍﻟﻤﺘﻜﺮﺭﺓ ﻟﻠﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﻣﺴﺎﻋﺪﺓ المملكة ﺑﺰﻳﺎﺩﺓ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﺍﻟﻤﺎﻟﻲ ﺍﻟﻤﻄﻠﻮﺏ ﺑﺸﺪﺓ.

  • البيان: رئيس الوزراء الأردني المكلّف يبدأ مشاورات التشكيل… الرزّاز نحو سحب مشروع قانون ضريبة الدخل

كتبت البيان: يمضي المشهد في الأردن نحو الانفراج بإعلان رئيس الحكومة المكلّف التوصّل إلى توافق على سحب مشروع قانون ضريبة الدخل، وبدئه في مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة، فيما من المنتظر أن تؤدّي التشكيلة الجديدة اليمين الدستورية أمام الملك عبد الله الثاني خلال أيام.

وأعلن رئيس الوزراء الأردني المكلف، عمر الرزاز، أمس، أنّه تمّ التوصل إلى توافق على سحب مشروع قانون ضريبة الدخل. وقال الرزاز في تصريحات للصحافيين رداً على سؤال إن كانت الحكومة تنوي سحب القانون بعد أداء اليمين الدستورية والمتوقع الأسبوع المقبل، قال الرزاز: «بالتأكيد سيكون ذلك»، موضحاً أنّه بعد التشاور مع مجلس النواب ومجلس الأعيان، هناك توافق على سحب مشروع قانون ضريبة الدخل لأسباب عديدة، أولها انه سيحتاج ويتطلب نقاشاً وحواراً عميقاً يأخذ مجراه حتى نصل للقانون لأنّه يؤثّر على الجميع. وأضاف الرزاز: «ثانياً القانون لا يجب أن يدرس بمفرده، وإنّما الأثر الضريبي الكلي على المواطن، سنأخذ الأثر الضريبي الكامل بعين الاعتبار عند دراسته».

من جهته، أكد رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز للصحافيين، أنّه بعد أداء القسم الدستوري سيسحب رئيس الوزراء القانون، مشيراً إلى أنّ هذه رسالة إلى الشعب لوقف الاحتجاجات. وأضاف: «أطالب الجميع بتهدئة الوضع وتهدئة النفوس وتهدئة الاحتجاجات، فقد اتفقنا على سحب القانون».

في الأثناء، بدأ الرزّاز لقاءات مع رئيسي مجلسي النواب والأعيان وممثلي النقابات المهنية في إطار مشاوراته لتشكيل الحكومة الأردنية الجديدة. وقال مصدر حكومي أردني فضل عدم الكشف عن هويته، إنّ رئيس الوزراء المكلف بدأ مشاوراته قبيل الإعلان عن تشكيلة الحكومة الجديدة التي ستؤدي اليمين الدستورية أمام الملك عبد الله خلال أيام. وأضاف إنّ الرزّاز التقى في إطار مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة، رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز ورئيس مجلس النواب عاطف الطراونة ومجلس النقابات المهنية.

ونصح الطراونة، رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز بسرعة العمل على سحب مشروع قانون ضريبة الدخل، مشيراً إلى أنّ المجلس سيرد التعديلات على قانون الضريبة المدرجة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية المرتقبة. ودعا الطراونة في تصريح صحافي صدر عن المجلس، رئيس الوزراء المكلف إلى إجراء حوارات مع الكتل النيابية لإطلاعهم على برنامج عمل الحكومة. إلى ذلك، غرّد الطراونة على «تويتر»: «مرادنا هو رد قانون ضريبة الدخل وسيتحقق هذا المراد قريباً».

من جهته، أكّد الرزاز حرصه على إدامة التعاون والتنسيق مع مجلس الأمة بشقيه الأعيان والنواب لتنفيذ رؤى وتوجيهات الملك عبدالله الثاني التي تضمنها كتاب التكليف السامي والهادفة إلى خدمة الوطن والمواطن. وشدد على أنّ الأولوية ستكون التشاور مع مجلسي النواب والأعيان والنقابات على مشروع قانون ضريبة الدخل ومجمل برنامج عمل الحكومة.

وأفاد مصور وكالة الصحافة الفرنسية، بأنّ نحو ألفي شخص تجمعوا مساء أول من أمس في الدوار الرابع في عمّان حيث مبنى رئاسة الوزراء. وتحوّلت هذه المستديرة إلى مركز للتظاهرات التي تنظم منذ أسبوع ليلياً بعد إفطار رمضان وتمتد حتى ساعة متأخرة من الليل.

  • الحياة: مفوضية الانتخابات تتحدى البرلمان العراقي

كتبت الحياة: تشابكت المواقف السياسية في بغداد بعد يوم من إصدار البرلمان العراقي تعديلاً على قانون الانتخابات يُلزم مفوضية الانتخابات إجراء العد والفرز يدوياً، إذ رفضت المفوضية القانون الجديد وقررت الطعن عليه. في الوقت نفسه، وجه رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتحقيق في انفجار عتاد مخبأ في إحدى الحسينيات في مدينة الصدر شرق بغداد أول من أمس، وحمّل «الجهات خارج الأجهزة الأمنية» المسؤولية القانونية والقضائية.

وبدا المشهد السياسي العراقي أكثر تعقيداً من أي وقت سابق، إذ باشر القضاء العراقي وضع اليد على مفوضية الانتخابات، وسحب صلاحيات اللجنة القضائية المختصة بالنظر في الطعون، بموجب قانون التعديل الثالث لقانون الانتخابات. وقال الناطق باسم «مجلس القضاء الأعلى» القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان أمس، إن «مجلس القضاء قرر تشكيل لجنة من رئيس الادعاء العام، ورئيس هيئة الإشراف القضائي، وأحد المشرفين القضائيين، للانتقال فوراً إلى مبنى مفوضية الانتخابات تمهيداً لتنفيذ المهمة الموكلة» إليه.

في المقابل، رفضت مفوضية الانتخابات تعديلاً على قانون الانتخابات أصدره البرلمان أول من أمس، شمل إلغاء نتائج الخارج، وإجبار المفوضية على إجراء العد والفرز يدوياً بإشراف لجنة قضائية منتدبة. وأفاد بيان صادر عن مجلس المفوضين بأن المفوضية ستستخدم حقها القانوني في الطعن بالتعديل الثالث على قانون الانتخابات، لدى المحكمة الاتحادية، لاحتوائه على مخالفات دستورية، ولتَعارُضه مع قانون المفوضية.

وكانت المحكمة الاتحادية تلقّت طعنيْن سابقيْن من المفوضية ورئاسة الجمهورية على قرارات أصدرتها الحكومة والبرلمان، لكنها لم ترد عليهما حتى الآن.

وتباينت مواقف الكتل السياسية، خصوصاً الكردية منها، حول القانون الجديد. وفيما أعلنت ست قوى كردية تأييدها تعديل البرلمان، لتنضم بذلك إلى أحزاب عربية مثل «دولة القانون» و «الوطنية» و «القرار» و «النصر»، رفض الحزبان الكرديان الرئيسان القانون بشكل كامل وأعلنا نيتهما الطعن فيه، فيما كانت مواقف كتلتي «سائرون» و «الفتح» متحفظة إزاء القانون، لكن من دون إعلان الطعن فيه.

من جهة أخرى، و «على خلفية جريمة تخزين ذخائر في منطقة آهلة بالسكان في مدينة الصدر من جهات غير مخوّلة، ما أدى إلى انفجارها وسقوط ضحايا مدنيين أبرياء»، وجّه «رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة أوامره الفورية إلى وزارة الداخلية للتحقيق بالحادث، واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة ضد الجهة التي ارتكبت هذه الجريمة».

وجاء في بيان صدر عن مكتب العبادي أمس أنه خوّل الجهات الأمنية شنّ «حملات تفتيش واسعة داخل المدن وخارجها لمصادرة مخازن الأسلحة والذخائر التابعة لجهات خارج الأجهزة الأمنية المسؤولة، وتحميل هذه الجهات المسؤولية القانونية والقضائية، ومنع أي سلاح خارج إطار الدولة، واعتباره جريمة تُعرض أمن المواطنين لخطر يحاسب عليه القانون».

وكان مخزن للعتاد والأسلحة انفجر داخل حسينية في مدينة الصدر، ما خلّف عشرات القتلى والجرحى، وأدى إلى هدم نحو 15 منزلاً في محيط الحسينية. ولم تتبنّ جهة مسؤولية تخزين الأسلحة، كما لم تعلن الأجهزة الأمنية اتهاماً. وتؤكد شهادات أن الأسلحة تابعة لإحدى الفصائل المسلحة التي تنشط في المدينة، فيما أشارت مصادر أخرى إلى أن الأسلحة تابعة لتنظيم «سرايا السلام» التابع للتيار الصدري، لكن زعيم التيار مقتدى الصدر أصدر فوراً بياناً أكد فيه تشكيل لجنة تحقيق في أسباب الحادث.

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العالمية..

الصحف البريطانية

تحدثت الصحف البريطانية الصادرة اليوم عن إلغاء الأرجنتين مباراتها الودية مع إسرائيل والتي تسببت في دعوات إلى استقالة وزيرة الرياضة الإسرائيلية وإجراء تحقيق من قبل الشرطة بشأن “تسييس” كرة القدم .

وكانت المباراة قد تقرر إجراؤها يوم السبت القادم 9 يونيو/ حزيران في ملعب جديد بمدينة حيفا، لكن وزيرة الرياضة الإسرائيلية ميري ريغيف أرادت نقلها إلى القدس، الأمر الذي أغضب الفلسطينيين، الذين يعتبرون القدس عاصمة لبلادهم وقطعوا علاقاتهم بـ أميركا منذ أن أعلن رئيسها دونالد ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

كما ابرزت تهديدات الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بضرب شمال العراق لاستهداف معسكرات المسلحين الأكراد إذا لم تقم الحكومة العراقية “بتطهير المنطقة”، وقال إردوغان إنه “سوف يأمر الجيش بضرب جبال قنديل وسنجار ومخمور”، وكثيرا ما تنفذ تركيا ضربات شمالي العراقي وتقول إنها بهدف ملاحقة مسلحي حزب العمال الكردستاني (بي كا كا) في المنطقة، وشنت من قبل غارات جوية وكذلك اخترقت الأراضي العراقية بقوات برية.

قالت صحيفة تايمز البريطانية إن إلغاء الأرجنتين مباراتها الودية مع إسرائيل تسبب في دعوات إلى استقالة وزيرة الرياضة الإسرائيلي وإجراء تحقيق من قبل الشرطة بشأن “تسييس” كرة القدم.

وكانت المباراة قد تقرر إجراؤها يوم السبت القادم 9 يونيو/ حزيران في ملعب جديد بمدينة حيفا، لكن وزيرة الرياضة الإسرائيلية ميري ريغيف أرادت نقلها إلى القدس، الأمر الذي أغضب الفلسطينيين، الذين يعتبرون القدس عاصمة لبلادهم وقطعوا علاقاتهم بـ أميركا منذ أن أعلن رئيسها دونالد ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وتُعتبر الحكومة الأرجنتينية برئاسة الرئيس موريسيو ماكري مؤيدة لإسرائيل، لكن الفلسطينيين مارسوا ضغطا مباشرا على لاعبي الفريق الأرجنتيني، خاصة اللاعب الشهير ليونيل ميسي، الذي تسلم رسالة شخصية من رئيس اتحاد كرة القدم الفلسطيني جبريل الرجوب يطلب فيها منه عدم اللعب في القدس.

وأوردت وسائل الإعلام الأرجنتينية أن أسرة ميسي ولاعبين آخرين في الفريق الأرجنتيني تلقوا تهديدات بأعمال عنف ضدهم. وفي ليلة الثلاثاء اتضح أن الفريق الأرجنتيني لن يغادر معسكره التدريبي في برشلونة. واستقبل الفلسطينيون إلغاء المباراة كانتصار دبلوماسي نادر.

وفي إسرائيل قالت زعيمة حزب العمل آفي غابي إن السلوك الفاسد لوزيرة الرياضة الإسرائيلية يقتضي التحقيق فيه من قبل الشرطة، لكنها ألقت باللوم على ما سمتها “التنظيمات الإرهابية” بتخويفها الأرجنتينيين بالتهديدات.

نشرت الغارديان موضوعا لمراسلها أندرو روثفي في العاصمة الشيشانية غروزني يتناول فيه العلاقات بين مشاركة مصر، ودول عربية في كأس العالم لكرة القدم والتي تبدأ خلال أيام في روسيا والعلاقات السياسية بين القاهرة والعواصم العربية من ناحية وموسكو من ناحية أخرى.

يعتبر روث أن الرئيس الشيشاني رمضان قديروف يقترب بشكل كبير من أن يصبح الجسر الذي تمر عليه العلاقات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ودول العالم العربي خاصة مع وصول المنتخب المصري لكرة القدم إلى غروزني للمشاركة في نهائيات كأس العالم ضمن المجموعة الأولى.

ويوضح روث أنها ليست المرة الاولى فقد كان المنتخب التونسي أول الزائرين إلى روسيا قبل الجميع تلاه المنتخب الإيراني ثم السعودي لكن المنتخب المصري الذي يصحبه نجم ليفربول محمد صلاح هو الفريق الذي ينتظره الجميع في غروزني حيث مقر إقامته.

ويشير روث إلى ان الشيشان التي كانت في السابق ممزقة جراء الحرب الأهلية تحولت لتصبح الان دولة يمارس فيها القمع من السلطة تجاه المعارضين السياسيين لكن ذلك لم يمنع وفود وممثلي دول الشرق الأوسط من القدوم إليها للمشاركة في المباريات على الملعب الذي بناه قديروف وسماه على اسم والده.

ويعتبر روث أن قديروف الذي أمضى سنوات عديدة في بناء صورته في الداخل بدأ استغلال استضافة بلاده جانبا من مباريات كأس العالم في التويع وبناء علاقات خارجية بناء على سياسات طموحة حيث أنه يرسخ صورته على انه مبعوث بوتين إلى العالم العربي و جسر العلاقات بين موسكو والدول الإسلامية.

الصحف الاميركية

استعرضت الصحف الاميركية الصادرة اليوم صورتين متناقضتين لرئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون من “مجنون النووي إلى زعيم ماهر” ، وأشارت إلى صورته القاتمة العام الماضي بأنه كان الزعيم الذي أمر بإعدام عمه واغتيال أخيه غير الشقيق وأنفق ملايين الدولارات على تطوير واختبار قنبلة هيدروجينية وصواريخ بالستية عابرة للقارات بينما يعاني شعبه من نقص شديد في الغذاء. بالإضافة إلى تبادله تهديدات بالفناء النووي مع الرئيس دونالد ترامب ووصفه له بـ “المخرف الأميركي العنيد المختل عقليا”.

وصورته الجديدة في الأشهر الأخيرة التي حقق من خلالها واحدة من أكثر التحولات إثارة في الدبلوماسية الحديثة عندما أغرى كوريا الجنوبية والولايات المتحدة لإجراء مفاوضات بالتلميح لإمكانية نزع السلاح النووي من بلاده. وسرعان ما ارتفعت شعبيته في استطلاعات الرأي في كوريا الجنوبية وهو يستعد ليصبح أول زعيم كوري شمالي يلتقي الرئيس الأميركي الحالي، ورأت أنه مع الانبهار بالمبادرات الدبلوماسية السابقة على قمته التاريخية مع ترامب في سنغافورة في 12 يونيو/حزيران أعاد كيم تعريف نفسه بفعالية، حتى أن بعض الكوريين الجنوبيين الآن يرونه أكثر موثوقية من ترامب رغم التحالف الذي دام عقودا طويلة بين بلدهم والولايات المتحدة.

يقول المحلل الاقتصادي والكاتب روبرت سامويلسون إن حروب الرئيس الأميركي دونالد ترامب التجارية ليست بشأن الاقتصاد بل السياسة، وإن فرض الرسوم العالية الأخيرة سيسفر في أفضل حالاته عن رفع الأسعار المحلية وخفض الإقبال على المنتجات الأميركية بالخارج، وفي أسوأ حالاته ربما يتسبب في انهيار النظام التجاري لفترة ما بعد الحرب العالمية الثانية ويدخل العالم بمرحلة لإعادة البناء تهيمن عليها الصين كأكبر دولة تجارية في العالم.

وأوضح سامويلسون في مقال بصحيفة واشنطن بوست أن ترامب انخرط في حملة ضخمة ليقنع الأميركيين بأن الأجانب ومنتجاتهم هم السبب في المشاكل الاقتصادية لأميركا. ووصف ذلك بأنه دعوة قوية للتعصب الوطني، قائلا إن أغلب الحجج التي استند إليها ترامب غير صحيحة.

وأكد أن ترامب ظل منسجما مع دعوته منذ الأيام الأولى لعام 2016، حيث أعلن آنذاك أنه سيوجه صفعات لشركاء أميركا التجاريين بالرسوم وقد فعل.

ويحاجج ترامب منذ بداية حملته الانتخابية بأن المسؤولين الأميركيين أفشلوا المباحثات التجارية وأعطوا للأجانب أكثر مما يجب وللمصدرين الأميركيين أقل مما يجب، ونتج عن ذلك عجز تجاري كبير دمر فرص العمل الأميركية، وأن البطالة تفاقمت بسبب نقل الشركات متعددة الجنسيات مصانعها إلى الدول النامية للاستفادة من انخفاض الأجور وانخفاض تكاليف الإنتاج هناك، ثم تصدير المنتجات منخفضة الأسعار إلى أميركا.

وعلق سامويلسون بأن هذه المعلومات صحيحة لكن تأثيرها قد تم تصويره بشكل مبالغ فيه، وأكد أن الولايات المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية قدمت تنازلات كبيرة في التجارة لأوروبا واليابان لمساعدة اقتصاداتها لإعادة إحيائها، كما أن الشركات متعددة الجنسيات نقلت مصانعها إلى الخارج (أغلبها بالدول الصناعية المتقدمة).

وقال إن العلاقة بين العجز التجاري وفقدان فرص العمل توجد على مستوى المصانع الفردية، لكنها لا توجد أبدا على المستوى العام في البلاد.

وأضاف أن السبب الرئيسي في فقدان فرص العمل وغلاء الأسعار هو كون الدولار العملة الرئيسية في العالم، وأن الأجانب والمستثمرين يريدون الحصول عليه للقيام بمهام تجارتهم واستثماراتهم، وهذا من شأنه أن يحافظ على ارتفاع سعره وانخفاض أسعار الواردات.

ووصف العجز التجاري الأميركي بأنه بنيوي، لكن المحدد الرئيسي لمعدل العطالة في أميركا هو معدل إنفاق الأميركيين على المنتجات المحلية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>