أخبار الصحافة 16/8/2017

أخبار الصحافة 16/8/2017

الموضوعات المدرجة ضمن هذه الصفحة تعرض للقارئ أبرز ما جاء في الصحف المحلية ,العربية والعالمية ,وموقع الأميرة بسمة لا يتبنى مضمونها.

الأَرْبِعَاء ، ٢٤ ذُو القِعْدَةِ ١٤٣٨هـ الموافق١٦ أغسطس/ آب ٢٠١٧م

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف المحلية والعربية..

صدرت الصحف السعودية اليوم على صفحاتها العناوين التالية..

- نائب خادم الحرمين يبحث مع مبعوث الرئيس الأمريكي لمكافحة داعش تطورات الأوضاع في المنطقة
- نائب خادم الحرمين ترأس مجلس الشؤون السياسية والأمنية
- نائب خادم الحرمين يلتقي أعضاء مجلس النواب اليمني المؤيدين للحكومة اليمنية
- خالد الفيصل يناقش واقع مشروعات المشاعر المقدسة
- انطلاق مناورات تمريني العلم الأخضر والأحمر المشتركة بين القوات السعودية والأمريكية
- رئيس البرلمان العربي: نتطلع لعودة العراق لمكانته التاريخية عربياً وإقليمياً
- «الأونروا» تعرب عن قلقها إزاء التهديدات الإسرائيلية بإجلاء أسرة فلسطينية من القدس الشرقية
- ضربات جوية في تلعفر تمهيداً لاستعادتها من “داعش”
- قوات النظام تواصل قصفها لمخيمات الفلسطينيين في سورية
- مصر توقع بروتكولاً لإنشاء مدينة زراعية بقيمة 10 مليارات دولار
- إحباط مخطط داعشي كبير في تونس
- كوت ديفوار تودع صك التصديق على ميثاق منظمة التعاون الإسلامي
- إيران تبدأ خطة لطمس هوية اليمن.. وتصفية قيادات في الحكومة
- كيم يؤجل استهداف غوام بالصواريخ.. ويعلن سعيه لإيقاف الحرب
- منظمة الهجرة : غرق 41 مهاجرا وفقد 12 قبالة ساحل شبوة في اليمن
- تلوث بعض منتجات البيض بالمبيدات في كوريا الجنوبية

وركزت الصحف على العديد من الملفات والقضايا ما بين الشأن المحلي والإقليمي والدولي..

 

  • وتحت عنوان (هيئة بمفاهيم مختلفة) قالت صحيفة “الرياض”

 

إنه منذ إعلان برنامج التحول الوطني ورؤية 2030 تعيش المملكة حالة استثنائية في تحديث مفاهيم الفكر والعمل في الملفات التنموية التي تركز على جودة المخرجات بعيداً عن قوالب تقليدية لم تعد ملائمة للعصر الحالي، ناهيك عن المستقبل الذي لا يعترف إلا بلغة الإنتاج بعيداً عن الاعتماد على العائدات من الثروات الطبيعية والاكتفاء بالإنفاق منها.
وأضافت أنه في هذا الإطار يمكن قراءة قرار إنشاء الهيئة العامة للصناعات العسكرية والذي وضع مفهوم الجودة أساساً تنطلق منه جميع أهدافها وآلية تمارس من خلالها العمل لتحقيقها، إضافة إلى كونها ورشة عمل كبيرة تجتمع فيها جهود مؤسسات حكومية كانت حتى وقت قريب تمارس أعمالها في دوائر منفصلة، كان من الصعب الوصول من خلالها إلى مخرجات مثالية من ناحية الجودة والكمية.
ورأت أن الهيئة الجديدة ستأخذ على عاتقها اقتراح السياسات والاستراتيجيات والأنظمة واللوائح ذات الصلة بقطاع الصناعات العسكرية والصناعات المكملة لها، وهو ما يعني أن قطاع الصناعات العسكرية السعودية في المرحلة المقبلة سيأخذ مساراً تصاعدياً يصل بها إلى مكانة تليق بحجم وإمكانيات المملكة السياسية والاقتصادية وقدراتها البشرية.
وخلصت إلى القول ملامح كثيرة يمكن قراءتها في قرار إنشاء الهيئة وإن كانت تصب جميعها في هدف واحد كان هاجساً للقيادة؛ وهو تطوير الأداء في المؤسسات الحكومية، والسعي لتحسين الخدمات والمنتجات من خلال حوكمة القطاع الحكومي، وإعلان انتهاء البيروقراطية التي وقفت حائلاً لفترة طويلة في طريق التنمية المستدامة.

 

  • وعنونت صحيفة “عكاظ” افتتاحيتها ب(تسييس الحج.. عداء وعدوانية)

 

وقالت مرة أخرى، ومن المؤكد أنها لن تكون الأخيرة في سياق العزم السعودي الصلب، للتصدي للدعوات المغرضة لتسييس الحج، جدد مجلس الوزراء السعودي أمس الأول رفض المملكة التام لكل الدعوات الهادفة إلى تسييس الحج مهما كان الأمر، لما تنطوي عليه تلك الدعوات من مشاريع عدوانية تستهدف سيادة المملكة وأمن الحجيج في الوقت نفسه، فضلا عن السماح للأنظمة الطائفية بتوظيف الركن الخامس للإسلام في خدمة أهدافها السياسية الهدامة، التي تبطن الشر للإسلام والمسلمين.
وأضافت أنه امتدادا لتاريخ المملكة الناصع في خدمة الحجاج والمشاعر المقدسة، أكد المجلس في جلسته برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، استعداد السعودية لتوفير أعلى درجات الراحة والطمأنينة لجميع قاصدي الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، وذلك بعد الاطلاع على استعدادات مختلف الوزارات والقطاعات المشاركة في الحج.
وأكدت في ختام كلمتها أنه لا يحدو المملكة في استنفار كل طاقاتها لخدمة الحجاج سوى الشعور بمسؤولية الأمانة التي تتشرف بحملها أمام الله والمسلمين حول العالم، والتي لم تخل بها يوماً، أو تتوان عن تطوير كل المرافق التي تيسر الحج على قاصديه، وتؤمن لهم الراحة والسلامة حتى العودة إلى أوطانهم أطهارا من الذنوب كيوم ولدتهم أمهاتهم.

 

  • وجاءت افتتاحية صحيفة “اليوم” تحت عنوان (تركيز المملكة على استقرار المنطـقة وأمنها)

 

إذ أكدت أن المملكة ركزت من خلال برنامج «ما وراء الخبر» الذي بثه تلفزيون البحرين الرسمي يوم أمس الأول على أهمية اتخاذ كافة الاجراءات الحازمة ضد قطر للحفاظ على أمن وسلامة واستقرار دول مجلس التعاون الخليجي ودول المنطقة.
ورأت أن الدور القطري الداعم للإرهاب مازال يشكل خطرا داهما على تلك الدول لاسيما بعد سياسة الاستقواء التي تمارسها الدوحة ضمن تحدياتها للدول الداعية لمكافحة الارهاب وعدم إذعانها لتحقيق مطالبها التي تصب في قنوات احتواء الارهاب.
وقالت مازال ساسة قطر يغردون خارج السرب من خلال مواصلتهم دعم الجماعات الارهابية بالأموال والمواقف السياسية والاعلامية، ومواصلتهم ايواء الكيانات والأفراد المنغمسين في بؤرة مزاولة الأعمال الارهابية داخل الدوحة، وتشكل تلك الكيانات والأفراد خطرا على دولة قطر وعلى دول مجلس التعاون ويمتد خطرها الى دول المنطقة والدول الصديقة.
واختتمت بالقول ولا شك أن هذا الدعم يقتضي من المملكة وبقية الدول الداعية لمكافحة الارهاب ومن سائر دول المنطقة والدول الإسلامية والصديقة، اتخاذ الاجراءات الصارمة ضد الدوحة والاستفادة قدر الإمكان من كافة القوانين والأعراف والمواثيق الدولية المعنية بمكافحة الإرهاب وداعميه ومموليه، وتلك الإجراءات كفيلة باحتواء ظاهرة الإرهاب من الدوحة ومن سائر الدول المحتضنة للإرهاب والمصدرة له مثل النظام الإيراني الذي لا يزال يدعم الحركات الإرهابية في كل مكان.

اهتمت الصحف العربية  بالعديد من القضايا والملفات الراهنة في الشأن  المحلي والعربي والدولي..

 

  • اهتمامات الصحف العراقية

 

أبرزت الصحف العراقية الصادرة اليوم المحاور التي تناولها المؤتمر الصحفي الأسبوعي الذي عقده رئيس الوزراء حيدر العبادي أمس, بخاصة ما يتعلق بنتائج المباحثات التي أجراها مع الوفد السياسي من إقليم كردستان العراق في بغداد بشأن القضايا العالقة واستفتاء تقرير المصير الذي ينوي في 25 الشهر المقبل .
وتطرقت الصحف إلى مجريات عمل مجلس النواب بخاصة ما يتعلق باستكمال تصويته على مشروع قانون انتخابات مجالس المحافظات والأقضية , باستثناء المواد المختلف عليها الخاصة بانتخابات محافظة كركوك.
وعرجت على الشأن الأمني في البلاد ، مبرزة تأكيد الحكومة العراقية بأنها لن تترك شبراً واحداً من أراضي العراق بيد الداوعش، وإشارتها إلى أن الإرهاب ينفذ عمليات خارج العراق لأثبات وجوده بعد هزيمته في الموصل.

 

  • اهتمامات الصحف التونسية

 

اهتمت الصحف التونسية الصادرة اليوم بإعلان الرئاسة الجزائرية إقالة رئيس الوزراء عبد المجيد تبون من منصبه بعد ثلاثة أشهر من تعيينه ، وتكليف أحمد أو يحي لرئاسة الوزراء .
وكتبت في الشأن الليبي عن فتح قوات الجيش ممرات آمنة لدخول المساعدات الطبية والحالات الإنسانية إلى مدينة درنة بعد حصولها على إذن مسبق من قبل غرفة عمليات عمر المختار مع مواصلة قوات الجيش حصار المدينة وإحكام السيطرة على جميع مداخلها ومخارجها.
وأخبرت عن مواصلة القوات العراقية شن ضربات جوية على مواقع تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة تلعفر تحضيراً لانطلاق عمليات استعادة آخر أكبر مواقع التنظيم في محافظة نينوى بشمال العراق .
وتطرقت صحف تونس إلى بدء الجيش اللبناني في التحضيرات اللجوستية لمعركة تطهير جرود القاع ورأس بعلبك شرقي البلاد من عناصر تنظيم “داعش ” الإرهابي .
وتوقفت عند إعلان بعثة الأمم المتحدة في مالي عن مقتل تسعة أشخاص بينهم أحد عناصر قوات حفظ السلام جراء هجومين مسلحين على قاعدتين للقوات الأممية في البلاد.

 

  • اهتمامات الصحف الفلسطينية

 

أبرزت الصحف الفلسطينية الصادرة اليوم تثمّين مجلس الوزراء الفلسطيني أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ باستضافة 1000 حاج من ذوي شهداء فلسطين لأداء فريضة الحج لهذا العام.
وأولت صحف فلسطين اهتماما بتأكيدات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، وجوب قيام المجتمع الدولي بالحفاظ على خيار الدولتين على حدود 1967، وإلزام الحكومة الإسرائيلية بوقف النشاطات الاستيطانية الاستعمارية، بما يشمل القدس الشرقية المحتلة.
ورصدت قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بهدم لمنزلين وأربع منشآت تجارية في العيساوية وجبل المكبر وبيت حنينا بالقدس المحتلة.
وتابعت أقوال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، إن القدس ستبقى العاصمة الأبدية لدولة فلسطين.
وركزت على تأكيدات وزارة الخارجية الفلسطينية والمغتربين ، بأن غياب العقوبات الرادعة يشجع الاحتلال الإسرائيلي على التمادي في ابتلاع المناطق المصنفة “ج”.
وواكبت اعتقال شرطة الاحتلال الإسرائيلي الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية الفرع الشمالي، بعد محاصرة منزله واقتحامه وتفتيشه ومن ثم اقتياده للتحقيق معه.

 

  • اهتمامات الصحف السودانية

 

أبرزت الصحف السودانية الصادرة اليوم تأكيد الرئيس السوداني عمر البشير، أن علاقات بلاده مع إثيوبيا، تشهد تنسيقا وتعاونا متبادلاً لضمان أمن واستقرار البلدين وتوحيد الرؤية تجاه القضايا الثنائية.
ونشرت الصحف إعلان المفوض السامي لشؤون اللاجئين فيليبو قراندي عزم الأمم المتحدة على مواصلة دعمها لمشاريع اللاجئين الجنوبيين في معسكر النمر في ولاية شرق دارفور.
ونقلت عن المتحدث باسم قيادة العمليات العراقية المشتركة العميد يحيى رسول أمس قوله، أن القطاعات العسكرية تواصل حالياً التحضيرات لتحرير تلعفر، تزامناً مع ضربات جوية استنزافية مكثفة.
وأوردت تصريح الجيش اليمني أمس أنه سيطلق قريباً عملية عسكرية لطرد المتمردين الحوثيين من محافظة صعدة معقلهم الرئيس في شمال البلاد.
وأشارت إلى تأكيد كوريا الشمالية أنها لا ترى الوقت مناسباً لبحث مسألة الأميركيين الذين تحتجزهم، نظراً لحالة العلاقات بين الدولتين.
وقالت صحف الأربعاء أن هجوم شنه مسلحون مجهولون على مقرين للأمم المتحدة في مالي أمس الأول، أدى إلى سقوط 9 قتلى هم جندي من قوة حفظ السلام ومتعاقد مدني و7 حراس ماليين، حسب ما أعلنت المنظمة الدولية.

 

  • اهتمامات الصحف المصرية

 

سلطت الصحف المصرية الصادرة اليوم، الضوء على الجولة الأفريقية للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مبرزة مباحثاته مع نظيرة الرواندي بول كاجامي واتفاقهما على ضرورة العمل الأفريقي المشترك لتعزيز الأمن والاستقرار في القارة الأفريقية، والتعامل مع مختلف الأزمات والتحديات التي تواجهها القارة.
واهتمت الصحف بمباحثات نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – مع مبعوث الرئيس الأمريكي لمكافحة “داعش” بيرت ماكجورك، والتي تناولت مجالات التنسيق القائمة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية ضمن التحالف الدولي لمكافحة داعش.
وفي الشأن العراقي تحدثت الصحف عن بدء الجيش العراقي لعمليات قصف جوي على مدينة تلعفر غربي الموصل، التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” الإرهابي، تمهيدا للهجوم البري لانتزاع السيطرة على المدينة.
وحول التطورات في الأراضي الفلسطينية المحتلة لفتت الصحف إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي واصلت حملات الدهم والاعتقالات في مدينة القدس المحتلة، وهدمت عددا من مباني الفلسطينيين في القدس بحجة “عدم الترخيص”، كما اقتحمت منازل الأسرى ، واعتقلت عددًا كبيرًا من الفلسطينيين بالضفة الغربية.

 

  • اهتمامات الصحف الباكستانية

 

أبرزت الصحف الباكستانية الصادرة اليوم أنباء طلب رئيس الوزراء المعزول نواز شريف من المحكمة الدستورية العليا إعادة النظر في قرارها الخاص بعزله .
وأخبرت عن تراجع مؤشرات الأسهم الباكستانية بشكل حاد بسبب التوتر السياسي الذي تشهده البلاد منذ أسبوع.
واهتمت بأنباء تعيين رئيس الوزراء الباكستاني شاهد خاقان عباسي خمسة مستشارين جدد له .
وأشارت إلى عزم باكستان التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية لحل الأزمة الأفغانية ورغبتها في تعزيز العلاقات الثنائية على أساس الثقة المتبادلة.
وفي الشأن الأمني تناقلت أنباء نجاح وحدة مكافحة الإرهاب التابعة للشرطة في القضاء على اثنين من عناصر حركة طالبان باكستان كانا يخططان لتنفيذ عمليات إرهابية في مدينة كراتشي .
وتحدثت عن توقيع باكستان والصين المزيد من مذكرات التفاهم بخصوص مشاريع جديدة ملحقة بمشروع الممر الاقتصادي الباكستاني الصيني المشترك .
وتابعت سير علمية توجه الحجاج الباكستانيين إلى المملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج هذا العام.
إقليميا تناقلت صحف باكستان تطورات الوضع الأمني في كل من الشطر الخاضع للسيادة الهندية من إقليم كشمير ، وأفغانستان.

 

  • الخليج:

 

هدم بناية سكنية وتجارية في القدس المحتلة… الاحتلال يعتقل شيخ الأقصى رائد صلاح بزعم التحريض

كتبت الخليج: اعتقلت قوات الاحتلال «الإسرائيلية» شيخ الأقصى رائد صلاح بزعم التحريض على «العنف والإرهاب»، فيما اعتقل الاحتلال 16 فلسطينياً من أنحاء الضفة الغربية، في وقت تم هدم بناية سكنية وتجارية في القدس المحتلة بحجة البناء بدون ترخيص.

وزعم الاحتلال في بيان، أن «أفراد الوحدة الخاصة في قوات الاحتلال قاموا بمداهمة منزل الشيخ رائد صلاح في مدينة أم الفحم في فلسطين المحتلة عام 1948 واعتقاله وإخضاعه للتحقيق بشبهة التحريض ودعم نشاط الحركة الإسلامية التي تم حظرها». وادعى أن «الشيخ صلاح يخضع للتحقيق بوحدة التحقيقات القطرية بالتعاون مع جهاز الأمن العام (شاباك) لشبهات بارتكاب مخالفات التحريض على العنف وتشجيع ودعم الإرهاب والنشاط في تنظيم محظور» في إشارة إلى الحركة الإسلامية.

ولاحقاً، قالت الناطقة باسم ما تسمى شرطة الاحتلال لوبا السمري في بيان، إن «محكمة الصلح في مدينة «ريشون لتسيون» مددت اعتقال الشيخ رائد صلاح حتى يوم الخميس 17 من الشهر الجاري لاستكمال التحقيق معه».

من جهتها، قالت «لجنة المتابعة للجماهير العربية في «إسرائيل»» عن اعتقال صلاح في بيان، إن «هذه حملة سياسية قمعية ترهيبية ضد جماهيرنا العربية».

واتهمت رئيس الحكومة «الإسرائيلية» بنيامين نتنياهو ب«التحريض» على صلاح منذ أسابيع «لحرف الأنظار عن جرائم الاحتلال في القدس المحتلة.

وأكدت رفضها للتهم المنسوبة إليه، معتبرة أن «ما ينسب للشيخ رائد يدخل ضمن حرية الرأي والعقيدة». وقالت: «نرفض كل أشكال التحقيقات السياسية الترهيبية. ولن تنجح هذه المحاولات فقد واجه الشيخ رائد لوائح اتهام عديدة وقبع في السجون السياسية مرات عديدة».

وشرعت آليات وجرافات تابعة لما تسمى البلدية «الإسرائيلية» في مدينة القدس، بهدم بناية فلسطينية من طابقين وسط بلدة العيسوية بحجة البناء دون ترخيص. ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن عضو لجنة المتابعة في البلدة رائد أبو ريالة، قوله إن البناية شُيّدت قبل 10 سنوات، على بناء قديم، وفيها شقق سكنية، ومحال تجارية.

ولفت رائد أبو ريالة إلى أن قوة كبيرة من جنود الاحتلال رافقت طواقم وجرافات البلدية «الإسرائيلية» لحمايتها، وحراستها، والتي ضربت طوقاً عسكرياً محكماً حول المنطقة، والبناية المُستهدفة. وكانت منظمة «بتسيلم» الحقوقية ذكرت أن عام 2016 شهد عدداً قياسياً من منازل الفلسطينيين التي هدمتها «إسرائيل» في الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

 

  • البيان:

 

إحباط مخطط إرهابي في تونس

كتبت البيان: أعلنت تونس، أمس، أنها أحبطت مخططاً إرهابياً يقضي بسيطرة عناصر من تنظيم داعش على بعض المناطق في الجنوب.

وأفاد بيان لوزارة الداخلية بأن «الوحدة الوطنيّة للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظّمة تمكنت من الكشف عن مخطّط إرهابي كان يستهدف الوحدات الأمنيّة والعسكريّة المتمركزة بالجنوب تحضيراً للسيطرة على المنطقة على غرار المحاولة الفاشلة التّي استهدفت مدينة بنقردان خلال مارس 2016».

وأضاف البيان أن «المخطّط الإرهابي كان يهدف إلى استغلال حالة الاضطرابات الاجتماعيّة التّي شهدها الجنوب التّونسي ومساعدة عناصر إرهابيّة تنتمي إلى تنظيم داعش، للتسلل بقصد تنفيذ عمليّات إرهابيّة ومحاولة السّيطرة على مقرّات أمنيّة وعسكريّة».

 

  • الحياة:

 

«إعادة الثقة» مقابل تراجع الأكراد عن الاستفتاء

كتبت الحياة: كشفت مصادر سياسية عراقية مطلعة جانباً من حوارات أجراها وفد كردي في بغداد، خلال اليومين الماضيين. وقالت أن الحكومة طرحت خلالها اقتراحاً لإعادة الثقة مع إقليم كردستان مقابل تراجعه عن الاستفتاء على الانفصال، وأكدت أن الولايات المتحدة تدعم هذا التوجه بقوة.

على صعيد آخر، أعلنت وزارة الدفاع بدء استنزاف «داعش» في تلعفر وتدمير مواقعه بغارات جوية وقصف مدفعي، وأعفت الناطق باسمها لإدلائه بمعلومات «غير دقيقة» عن بدء المعركة.

وعقد الوفد الكردي الذي يضم قادة في الحزبين الرئيسيين في كردستان، بينهم روز نوري شاويس، وفؤاد حسين، وفيان دخيل وآخرين، سلسلة اجتماعات مع رئيس الحكومة حيدر العبادي للبحث في مسألة الانفصال بعد اتصال هاتفي أجراه وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون مع رئيس الإقليم مسعود بارزاني، وحضه على تأجيل الاستفتاء. لكن الزعيم الكردي طلب ضمانات مقابل ذلك.

وأعلن المستشار الإعلامي في ديوان الرئاسة بأربيل كفاح محمود أن «الوفد أعرب عن ارتياحه إلى نتائج اللقاء مع العبادي». وأضاف أن «المشكلات العالقة بيننا يجب أن توضع على طاولة الحوار، ويجب البحث في تقبل الآخر، وتأكيد احترام حق الشركاء في العملية السياسية ومطالبهم، وتذليل الصعوبات للوصول إلى حلول ناجعة وفتح كل القنوات للتفاهم مع الأكراد».

وقالت مصادر سياسية مطلعة لـ «الحياة» أن «الوفد طالب بضمانات مقابل تأجيل الاستفتاء، لكن الاجتماع خلص إلى تقديم بغداد مشروعاً لإعادة الثقة»، ولم تكشف طبيعة هذا المشروع أو تفاصيله، لكنها أكدت أنه «سيعيد تنظيم آليات التعاون بين بغداد وأربيل».

وأشارت إلى أن الجانب الأميركي كان على تواصل مع المتحاورين في بغداد، وجدد السفير دوغلاس سيليمان، خلال لقائه الوفد الكردي، تأكيد واشنطن «ضرورة بقاء العراق موحداً»، وتطابقت وجهة النظر الأميركية مع أخرى طرحها السفير الإيراني في بغداد إيرج مسجدي.وتجنب بيان لرئاسة الوزراء عن لقاءات الوفد الكردي، ذكر الاستفتاء على الانفصال، واكتفى بالإشارة إلى أن الطرفين «ثمنا الجهود المشتركة في معركة استعادة الموصل وأهمية استكمال تحرير الأراضي التي يسيطر عليها داعش».

من جهة أخرى، أكدت وزارة الدفاع أمس تنفيذ هجمات على مواقع تنظيم «داعش» في تلعفر. ونفت قيادة العمليات المشتركة ما تداولته وسائل إعلام عن إطلاق معركة تحرير القضاء. وأقال وزير الدفاع عرفان الحيالي الناطق باسم الوزارة العميد محمد الخضري الذي أعلن بدء العملية وأعاده إلى صفوف المقاتلين. وقال العميد يحيى رسول في بيان أمس: «وضعنا خطط التحرير وستشارك في تنفيذها كل القوات بصنوفها ومسمياتها، ونحن في انتظار أوامر القائد العام للقوات المسلحة (رئيس الوزراء حيدر العبادي) لإعلان ساعة الصفر».

وتابع أن «القطعات تجري التحضيرات اللازمة، هناك ضربات استنزاف لتجريد داعش الإرهابي من قوته باستهداف مقار القيادة والسيطرة والتجمعات ومستودعات الأسلحة ومعامل التفخيخ تنفذها طائرات القوة الجوية العراقية منذ مدة، بناء على معلومات دقيقة». وشنت طائرات التحالف الدولي ليل أمس غارات مكثفة على مراكز «داعش» في تلعفر، أسفرت عن قتل 12 عنصراً، وفق ما أفادت تقارير الجيش.

في هذه الأثناء، قال قائد الشرطة الاتحادية الفريق الركن رائد شاكر جودت في بيان أن طلائع «الفرقتين الخامسة والثالثة وأفواج القناصين والطائرات المسيرة وعشرات الآليات المدرعة وصلت إلى مشارف تلعفر لاستكمال التحضيرات اللوجيستية لمعركة التحرير».

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العالمية..

الصحف البريطانية

تراجع اهتمام الصحف البريطانية الصادرة اليوم بالقضايا العربية والشرق أوسطية، وتناولت عددا من القضايا مثل تعاون تنظيم داعش وطالبان ضد الشيعة وتداعيات مظاهرات تشارلوتسفيل في الولايات المتحدة .

من ابرز العناوين المتداولة في الصحف:

  • واشنطن: لا يمكن السماح لإيران باستخدام الاتفاق النووي لاحتجاز العالم رهينة
  • انتقادات أمريكية للسعودية والبحرين وتركيا لـ”تضييقها على الحرية الدينية”
  • إيطاليا تعيد سفيرها للقاهرة بعد أكثر من عام على أزمة مقتل جوليو ريجيني
  • الأزمة الأمريكية – الكورية الشمالية: تطورات المواجهة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية حول برنامجي بيونغيانغ النووي والصاروخي.
  • شركة انترنت أمريكية ترفض تسليم بيانات محتجين ضد ترامب
  • تنظيم القاعدة يعلم جهاديي بريطانيا تخريب السكك الحديدية

نشرت صحيفة ديلي تلغراف مقالا لكريستوفر هوب كبير المراسلين السسياسيين بعنوان “القاعدة تعلم الجهاديين في بريطانيا كيفية تخريب السكك الحديدية”.

قال هوب إن تنظيم القاعدة يدعو مؤيديه في بريطانيا إلى تخريب السكك الحديدية وإخراج القطارات عن مسارها لإحداث خسائر كبيرة في الأرواح و”زرع الرعب” وسط المسافرين والركاب.

وقال ان تنظيم القاعدة في مجلته المسماة “انسباير” إن تأمين مئات الأميال من السكك الحديدية في بريطانيا “يكاد يكون مستحيلا”، وإن الهجمات “ستتسبب في خسائر ضخمة ودمار”.

وعرضت الصحيفة إيضاح كيفية “أداة لإخراج القطارات عن القضبان” وقالت إن أي هجمات ستجبر الحكومات على فرض إجراءات أمنية على مسافري القطارات مثل تلك المطبقة على المطارات.

وقالت الصحيفة إن أجهزة الاستخبارات في بريطانيا والولايات المتحدة تتعاملان مع الأمر بجدية، وإن الجهات الأمنية والاستخباراتية في البلدين بينها تعاون وثيق للتصدي لهجوم محتمل على السكك الحديدية.

وقالت مصادر في الحكومة البريطانية إن الحكومة تشعر بقلق متزايد لأن القطارات قد تواجه هجمات إرهابية. وقال مصدر حكومي للصحيفة إن القوات المسلحة مستعدة لدعم الشرطة والإسعاف إذا وقع هجوم على السكك الحديدية.

وأضاف المصدر للصحيفة أن التنظيم يبحث سبل “تحويل القطارات إلى سلاح كما حدث مع الطائرات”، في إشارة للهجمات على نيويورك باستخدام طائرات عام 2011.

وقالت الصحيفة إن أحد الأسباب الرئيسية للقلق في لندن وواشنطن هو أن في الوقت الذي يتراجع فيه نفوذ تنظيم الدولة الإسلامية في الشرق الأوسط، سيصبح تنظيم القاعدة أكثر خطرا.

وأوضح المقال الذي نشره التنظيم إنه يريد مهاجمة القطارات والسكك الحديدية في بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة.

وقال المقال “السكك الحديدية في الولايات المتحدة تمثل ثلث السكك الحديدية في العالم. كيف يمكنهم حماية 240 ألف كيلو متر. الأمر يعد مستحيلا. والأمر ذاته ينطبق على بريطانيا التي يوجد بها 18500 كيلومتر من السكك الحديدية، ويوجد في فرنسا 29473 كيلو متر من السكك الحديدية. إن مهمة حماية كلل هذه المسافات مستحيلة، مما يجعلها هدفها يسيرا”.

نشرت صحيفة الغارديان مقالا لدومينيك راش بعنوان “رؤساء الشركات يستقيلون من مجلس ترامب احتجاجا”. قالت الصحيفة إن رؤساء عدد من أكبر الشركات في العالم يواجهون ضغوطا متزايدة للاستقالة من مجلس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاستشاري للأعمال، حيث استقال استشاري رابع أمس بعد الانتقادات الواسعة التي أثارها تعامل ترامب مع أزمة احداث الشغب في تشارلوتسفيل.

وقالت الصحيفة إن “ترامب رضخ في نهاية الأمر للضغوط وأدان جماعة كو كلوكس كلان والنازيون الجدد بعد عاصفة من الاحتجاجات، بما في ذلك من أعضاء ومسؤولي حزبه”.

واضافت الصحيفة إن “ثلاثة مسؤولين تنفيذيين استقالوا من المجلس الأمريكي للتصنيع احتجاجا على عدم تدخل ترامب لمحاسبة القوميين المتطرفين البيض على أحداث العنف التي قتلت فيها امرأة وأصيب 19 شخصا”.

واضافت الصحيفة أن سكوت بول رئيس المجلس الأمريكي للتصنيع استقال الثلاثاء قائلا إن “هذا هو القرار الصائب الذي على اتخاذه”.

وقالت الصحيفة إن عملاء الشركات على مواقعها على للبيع على الإنترنت هددوا بمقاطعة منتجاتها إذا لم يستقل مسؤولوها التنفيذيون من المجلس، ومن بينهم رؤساء شركات تضم ديل وجنرال إلكتريك وجنرال موتورز.

الصحف الاميركية

تناقلت الصحف الاميركية الصادرة اليوم تصريحات احد الخبراء القانونيين التي اكد فيها بإن الدستور الأميركي يحظر على الرئيس دونالد ترامب توجيه ضربة استباقية لكوريا الشمالية على خلفية برنامجها الصاروخي والنووي، حيث أشار المحامي بروس فين إلى أنه في أمور الحرب والسلام يتحدث الدستور بوضوح ودون لبس أو مواربة، ومن هذا المنطلق فإن ترمب لا يستطيع شن هجوم استباقي على كوريا الشمالية إلا بتفويض “صريح” من الكونغرس، غير أن ذلك لا يمنع الرئيس من إصدار قرار بالحرب منفردا في حالة الدفاع عن النفس للرد على عدوان مفاجئ من جانب بيونغ يانغ على أن يستخدم القوة العسكرية التي تتناسب مع طبيعة الاستفزاز .

كما ذكرت الصحف ان شركة “دريم هوست” الأمريكية رفضت طلبا حكوميا بتسليم بيانات ملايين من النشطاء نظموا احتجاجات ضد الرئيس دونالد ترامب في يوم تنصيبه في يناير/كانون الثاني الماضي، وطلبت وزارة العدل الأمريكية الحصول على عناوين البروتوكول لجميع الزائرين، الذين يصل عددهم إلى نحو 1.3 مليون شخص، والخاصة بموقع “disruptj20.org” الإلكتروني والذي ساعد في تنظيم الاحتجاجات ضد ترامب.

نيويورك تايمز

  • تظاهرة جديدة امام برج ترامب في نيويورك
  • شركة انترنت أمريكية ترفض تسليم بيانات محتجين ضد ترامب
  • تيلرسون: واشنطن ما زالت مستعدة للتفاوض مع بيونغيانغ
  • رئيس الأركان الأمريكي: ملتزمون بحل خلافاتنا مع الصين

واشنطن بوست

  • ترمب يحمّل مسؤولية العنف في شارلوتسفيل لكلا الطرفين
  • جيل جديد من القوميين البيض يزدهر في عهد ترمب
  • فاينانشال تايمز: الولايات المتحدة الآن أمة خطرة
  • مالي تطلب مساعدة الامم المتحدة لإنشاء قوة عسكرية من بلدان الساحل
  • بكين: أزمة كوريا الشمالية باتت عند منعطف

انتقدت فورين بوليسي ما وصفتها بحالة الضعف التي يبدو عليها الرئيس الأميركي دونالد ترامب وأنها تتجلى بوضوح من خلال الطابع والكفاءة النسبية لعدد من كبار مسؤوليه مثل كبير الموظفين جون كيلي ووزير الدفاع جيمس ماتيس ومستشار الأمن القومي إتش آر ماكماستر ووزير الخارجية ريكس تيلرسون ومدير المخابرات المركزية مايك بومبيو ورئيس الأركان المشتركة جو دانفورد والسفيرة لدى الأمم المتحدة نكي هيلي.

وتساءلت المجلة الأميركية عن عدد المرات التي سمع فيها الشعب الأميركي، منذ 20 يناير/كانون الثاني، عن الأمل في أن التجربة الجماعية ومهارة هؤلاء القادة يمكن أن تبقي سفينة الدولة مبحرة في مسار صحيح بينما يجري تخفيف أوجه القصور في الرئيس ترمب؟

وأشارت إلى أهمية وجود رئاسة قوية، ورأت أن أزمتي كوريا الشمالية والمظاهرات الداخلية بمدينة تشارلوتسفيل في ولاية فرجينيا كانت تتطلب قيادة استثنائية لا يمكن لأي شخص آخر أن يلبيها غير الرئيس نفسه، لكن الرئيس ترمب فشل فيهما.

وأوضحت المجلة أنه في حالة الأزمة الكورية كان فشل الرئيس واضحا في القيام بالدور الأساسي للقائد الأعلى وهو صياغة وقيادة إستراتيجية أميركا بشأن كوريا الشمالية ودعم حكومته لتنفيذها، وبدلا من استخدام منبره الرئاسي لتحديد وتنفيذ تلك الإستراتيجية شوهها وقوضها بغطرسته الصبيانية. وحجب بذلك تماما الجهود الطيبة التي بذلها كبار مسؤوليه لتنفيذ مسارات السياسة الخاصة التي كانوا يتبعوها.

وأشارت المجلة إلى أن أحداث يوم السبت المروعة في تشارلوتسفيل كشفت أيضا الفشل الرئاسي الآخر لترمب هذا الأسبوع. وقالت إن ما كانت تحتاجه أميركا هو رئيس يتكلم بصراحة أخلاقية تدين العنصرية والسيادة البيضاء ويعزز الوحدة الوطنية بالاحتكام إلى أفضل مثلنا وتقاليدنا التاريخية.

لكنه بدلا من ذلك انخرط في مواربة محسوبة ونأى عن استنكار أولئك العنصريين البيض الذين بدؤوا الأزمة والذين يعتبرهم من قاعدته السياسية، وهذا الرد المتأخر والمتردد لن يؤد إلا إلى تعميق انقسامات الأمة.

وخلصت المجلة إلى أن الأسبوع الماضي كان تذكرة بأن الرئاسة تظل منصبا له أهميته الفريدة وأن المزاجية والشخصية والقناعات لها أهميتها بالنسبة للرئيس مثلما هو الحال بالنسبة لمواقف القضايا الخاصة وانتقاء الموظفين، وعلى هذا الأساس فشل الرئيس ترمب في كلا الاختبارين.

فهو لم يتصرف كرئيس في اللحظات التي كنا فيها أحوج ما نكون إلى رئيس، ولذلك ندعو إلى أن يغير هذا المسار قريبا ويرتفع إلى مسؤوليات منصبه. وإذا لم يكن الأمر كذلك، فإن منصب الرئاسة سيظل يفتقر إلى قائد منضبط وفعال.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>