أخبار السعودية 9/5/2015

أخبار السعودية 9/5/2015

“الموضوعات المدرجة ضمن موقع المسار الرابع تعرض للقارئ أبرز ما جاء في الصحف الألكترونية, وموقع الأميرة بسمة لا يتبنى مضمونها”

11مساءً.. هدنة الأيام الخمسة تبدأ الثلاثاء

الجبير وكيري: قابلة للتمديد شرط عدم اسـتغلالها في إعـادة الانتشار

http://goo.gl/0rFnlD

جريدة“المدينة” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بدء الهدنة الإنسانية في اليمن عند الساعة الحادية عشرة من مساء الثلاثاء المقبل ولمدة 5 أيام. جاء ذلك في مؤتمر صحفي مساء أمس مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري عقب لقاء خليجي أمريكي استهدف الإعداد لقمة كامب ديفيد المقبلة. وفيما شدد الجبير على أن الهدنة ستكون اختبارا للحوثيين وقوات صالح، قال كيري إنها قابلة للتمديد وإن هناك إشارات تؤكد الالتزام بها. وأضاف كيري إن الملك سلمان بن عبد العزيز لديه من الشجاعة والرؤية ما سمح بوقف إطلاق النار تمهيدا للهدنة. وأضاف إن الهدنة تشترط عدم تحرك الحوثيين ونقل أسلحتهم الثقيلة وإعادة تمركزهم، لافتا إلى أنها فرصة ثمينة لهم للانتقال للعملية السلمية.
وبشأن اعتبار صعدة هدفا عسكريا لعمليات قوات التحالف قال الجبير إنه كان لا بد من الرد العملي والسريع لتهديد المدنيين وعن المساعدات الإغاثية قال الجبير إن مركز الملك سلمان للإغاثة سينطلق لممارسة عمله اعتبارا من الغد مؤكدا أن الرياض ظلت الداعم الأكبر لليمن على مدار 40 عاما.
عسكريا قال المتحدث باسم التحالف العميد أحمد عسيري إن المعادلة الآن اختلفت وأصبحت المهمة المزدوجة هي حماية المواطن السعودي إضافة للمواطن اليمني في إشارة لاستهداف الحوثيين للمدن السعودية الواقعة على الحدود. وأضاف إن العمليات في صعدة ومران ستستمر مكررا مناشدة المدنيين الابتعاد ومغادرة تلك المواقع.
وأضاف قائلا: سنعاقب كل من حرض ونفذ الهجوم على المدن السعودية وسيجدون من الشدة ما لم يجدوه في عاصفة الحزم وليس هناك مجال للتهدئة مع هؤلاء وإنما هناك مجال للعقاب.

وزير الصحة يزور عددًا من مستشفيات عسير

http://goo.gl/4qs1vP

جريدة“المدينة” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

عبدالرحمن القرني ـ عسير

أكد معالي وزير الصحة المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح أن زياراته التفقدية للمناطق الحدودية تأتي تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله القاضية بتقديم أفضل الخدمات الصحية وتوفير كل ما تحتاجه المستشفيات من الدعم بالكوادر البشرية والفنية ومختلف الأجهزة الطبية.
جاء ذلك أثناء زيارة معاليه لمنطقة عسير أمس، التي شملت عددا من المستشفيات بالمنطقة ومنها مستشفى عسير المركزي ومستشفى سراة عبيدة ومستشفى ظهران الجنوب الحدودي، حيث استمع لشرح موجز من مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير الدكتور ابراهيم الحفظي والقائمين على تلك المستشفيات. وزار وزير الصحة في مستشفى عسير قسم العناية المركزة والحروق وعدد من المرضى، حيث قدم لهم الورود واستمع إلى ملاحظاتهم عن الخدمات الصحية المقدمة لهم ، كما تفقد مشروع البنية التحتية بالمستشفى واستمع إلى شرح موجز عن المشروع وبنهاية جولة معاليه التقى بعدد من المراجعين واستمع إليهم حول مستوى الخدمات الصحية المقدمة لهم .
ثم زار عدد من المستشفيات الحدودية بدأها بزيارة مستشفى محافظة سراة عبيدة، إذ تفقد قسم الطوارئ والأشعة واطلع على جهاز الأشعة المقطعية الجديد بالمستشفى , كما التقى بعدد من الأهالي واستمع إلى ملاحظاتهم حول الخدمات الصحية .
واتجه المهندس الفالح الى مستشفى محافظة ظهران الجنوب وزار أقسام الطوارئ والتقى بعدد من الكوادر البشرية والتي تم دعم المستشفى بهم من قبل الوزارة كما استمع إلى ملاحظات عدد من الأهالي وأبدى معاليه حرصه الشديد على تلبية احتياجاتهم ورفع مستوى الخدمات الصحية لتصل إلى مستوى وتطلعات ولاة الأمر حفظهم الله .

29 مليار ريال صفقات عقارية في النصف الأول من رجب

http://goo.gl/RgKNMU

جريدة“المدينة” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

محمد سعيد الشريف – جدة

سجلت الصفقات العقارية في جميع مناطق المملكة ارتفاعًا بلغت نسبته 52% خلال النصف الأول من شهر رجب الحالى مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية و152% مقارنة بالأسبوعين الأخيرين من شهر جمادى الآخرة الماضي.
وبحسب المؤشر العقاري لوزارة العدل فإن قيمة الصفقات العقارية في النصف الأول من شهر رجب الحالي سجلت 29 مليار ريال في كافة انحاء المملكة موزعة على: 19 مليار ريال على الصفقات السكنية، و10مليارات للصفقات التجارية، في حين كانت قيمة الصفقات في نفس الفترة من السنة الماضية 19مليار ريال (منها 13 مليار ريال للسكنية و6 مليارات للتجارية)، أما قيمة المبيعات العقارية في الأسبوعين الأخيرين من شهر جمادى الآخرة الماضي 11.5مليار ريال (منها 8 مليارات للسكني و3.5 مليار ريال تجاري). ويرجع رئيس اللجنة العقارية في غرفة جدة عبدالله الأحمرى سبب ارتفاع قيمة الصفقات العقارية إلى رغبة الكثير من أصحاب وملاك الأراضي في التخلص من عقاراتهم بسبب صدور قرار الجباية على الأراضي البيضاء إلى جانب بداية تلمس المواطن لجهود وزارة الاسكان خاصة بعد دخول المطور السعودى وبداية ظهور منتج إسكان، مما أعطى الثقة والرغبة في الشراء وبالتالي حدوث حركة إيجابية على السوق العقاري ساهمت في ارتفاع المبيعات بعد فترة من الركود. وبحسب المؤشر العقاري فقد قادت صفقات الاراضي ارتفاع الصفقات العقارية محققة أعلى قيمة في الصفقات بشقيه السكني والتجاري حيث بلغت قيمة مبيعات الاراضي في مناطق مكة المكرمة والرياض والمدينة المنورة والمنطقة الشرقية ما يقارب 25 مليارريال وهي نسبة 87% من إجمالى قيمة صفقات المؤشر العقاري خلال النصف الاول من شهر رجب الحالي.
كما يلاحظ في تفاصيل الصفقات العقارية تصدر الاراضي لأعلى قيمة في المبيعات العقارية في المناطق حيث سجلت صفقات الاراضي في منطقة مكة المكرمة 17 مليارًا و350 مليون ريال في قيمة صفقات شقق التمليك و59 مليون ريال في صفقات الفلل و28 مليون ريال في صفقات البيوت الشعبية، وتلتها منطقة الرياض بـ4.7 مليار ريال لصفقات الاراضي و346 مليونًا لصفقات العمائر(الاستثمارية والسكنية) و160 مليون ريال في صفقات المعارض والمحلات التجارية و32 مليون ريال في صفقات البيوت الشعبية و75 مليون ريال في صفقات شقق التمليك، أما المنطقة الشرقية فقد سجلت الأراضي 2.7 مليار ريال ثم تلتها صفقات شقق التمليك 107 ملايين ريال ثم 27 مليون ريال لصفقات المعارض والمحلات التجارية و34 مليون ريال لصفقات المراكز التجارية، كما سجلت منطقة المدينة المنورة صفقات أراضٍ بقيمة 856 مليون ريال وصفقات شقق تمليك بـ22 مليون ريال وصفقات بيوت شعبية بقيمة 12 مليون ريال وصفقات فلل بقيمة 3 ملايين ريال. وسجلت منطقة القصيم صفقات أراضٍ بقيمة 590 مليون ريال و37 مليون ريال لصفقات شقق التمليك و550 مليون ريال لصفقات الفلل و4 ملايين لصفقات الببيوت الشعبية، وسجلت منطقة عسير 185 مليون ريال في صفقات الأراضي و35 مليون ريال لصفقات الشقق التمليك و4 ملايين لصفقات البيوت الشعبية ومليونًا ونصف المليون لصفقات الفلل.

27 ألف ريال تهدد أرملة بالسجن وضياع أسرتها

http://goo.gl/k1s1pj

جريدة“المدينة” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

تحرير – فاطمة مشهور – جدة كاميرا – منى الجداوي

انهمرت دموعها قبل الحديث وهي تحكي عن مأساتها بعد أن تكالبت عليها الديون.. إنها المواطنة «د.خ» التي تعمل مستخدمة في أحد المستشفيات الحكومية والتي بلغت ديونها 27 ألف وثلاثمئة ريال، ولم تقدر على سدادها.
وتعود تفاصيل المأساة التي حلت بها عندما تعرض والدها لحادث سير أفقده الحركة، ومكث في المستشفى شهورًا عدة مما جعلها تتقدم بطلب إجازة مرافق من غير راتب لمدة أربع سنوات للاهتمام والقيام بأمور والدها المريض والذي لا يقدر على الحركة، وبحكم أنها لا تعمل وحصلت على إجازة بدون راتب وتعول والدها المريض الذي يحتاج لعلاج وأدوية ورعاية، وكذلك ابنها اليتيم بحكم أنها أرملة، فقد حاولت الدخول في مشروع وقامت بشراء أجهزة كهربائية بقيمة 50 ألف ريال من أحد المؤسسات التجارية والدفع مؤجل بالفائدة، مما ألزمها التوقيع على كمبيالات وأوراق بضرورة الدفع في الوقت المحدد.
وقالت المواطنة د.خ: إنها قامت ببيع الأجهزة بأقل سعر والمبلغ الذي تقاضته بأكمله صرفته على والدها وابنها بسبب ظروف الحياة الصعبة وغلاء المعيشة، ونفذ المبلغ وبعد مرور الأيام والشهور بدأت المؤسسة تطالبها بمبلغ الأجهزة وليس لديها ما تدفعه، فراتبها أوقف مع حصولها على الإجازة لمرافقة والدها العاجز، وبدأت المؤسسة تطالبها بالمبلغ ولكنها لم تستطع تأمينه، مما جعلهم يتقدمون بشكوى للحقوق المدنية مطالبين بالمبلغ، وبالفعل تم إخطارها عن طريق عملها في المستشفى وخوفها من أن يتم القبض عليها في مقر عملها وخاصة أنها باشرت العمل بعد 4 سنوات التي قضتها في رعاية والدها المريض ومازالت ترعاه للوقت الحاضر.
وتشير د.خ إلى أن ظروفها المعيشية شديدة الصعوبة، فبالكاد تستطيع تأمين الطعام والشراب لوالدها ولابنها حتى إنها تحرم نفسها منه لأجلهما، بالإضافة للعلاج الخاص بوالدها، فراتبها لا يتجاوز 2800 ريال.
وتناشد أهل الخير للوقوف معها وتفريج كربتها، فهي تخشى أن يتم القبض عليها في أي لحظة في عملها لأنها مطالبة من قبل الحقوق المدنية، فهي لم تقترض إلا لأجل والدها المريض وابنها اليتيم كما لا تريد سوى تسديد ديونها وكل الأوراق موجودة وتثبت ذلك حتى لو تم الدفع للمؤسسة مباشرة.

شابة سعودية تقرع أبواب اليونسكو

http://goo.gl/uoPlIZ

جريدة“المدينة” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

تحرير – فاطمة مشهور – جدة

يومًا بعد يوم تثبت الفتيات السعوديات تفوقهن ونجاحهن، وذلك من خلال توليهن وظائف مرموقة، فلم تقف تطلعاتهن على فرص العمل في الداخل، بل تطلعن إلى حجز مكان لهن في المنظمات العالمية، فها هي نهاد عبدالواسع خريجة قسم الفنون في الاتصالات المرئية بجامعة دار الحكمة تلتحق بالعمل في منظمة اليونسكو، التي تتخذ من باريس مقرًا لها، وتعمل كمسؤولة عن الاتصالات المرئية ومصممة الجرافيك الوحيدة في المنظمة.
الثانية سعوديًا
وتعد نهاد التي التحقت بالعمل في المنظمة في نوفمبر 2014م السعودية الثانية من بين 1500 موظف وموظفة يعملون في اليونسكو، أهلها لذلك تعليمها، إذ لم يقف طموحها العلمي على حصولها درجة جامعية من دار الحكمة، فقد نالت دبلومًا في اللغة الفرنسية من جامعة السوربون، وماجستير في إدارة العلامات التجارية الفاخرة من كلية إدارة الأعمال بباريس.
تصحيح الصورة
وقد علّقت نهاد عن دراستها في فرنسا قائلة: «خلال دراستي للغة الفرنسية في جامعة السوربون في باريس، التقيت طلابًا من مختلف الجنسيات، وقد اكتشفت أن الغرب قد كوّن صورة خاطئة عن المسلمين عامة والسعوديين خاصة، الأمر الذي حفّزني، وزاد من طموحي للعمل في المنظمات الدولية عوضًا من العمل في المؤسسات التجارية».
وأضافت: «بالنسبة لي فإن اليونسكو قد قدمت لي أفضل فرصة لتحقيق أهدافي، كونها فرصة لتغيير الانطباع الخاطئ عن الإسلام والسعوديين».
وسائل التواصل
وألمحت إلى أنها تركز في عملها على وسائل التواصل الاجتماعي لمنظمة اليونسكو من خلال إدارة تصميم مواد التواصل الرئيسة، مثل البطاقات الرقمية، والرسوم البيانية التي تستهدف حصريًا جمهور وسائل التواصل الاجتماعية في جميع أنحاء العالم، مبينة أن عملها يتضمن كذلك تطوير استراتيجية للرسائل البصرية التي تنشر على منصات وسائل الإعلام الاجتماعية، مثل: الفيسبوك، وإنستجرام في ست لغات رسمية تمثل الاختلافات الثقافية للأفراد الذين يتلقون الرسائل البصرية.
الأيام العالمية
وخلال الأشهر الستة الماضية عملت نهاد على العديد من المشروعات التي تتعلق بالأيام العالمية، قائلة: «كل الأعمال المرئية التي أنتجتها قد تم ترجمتها إلى ست لغات هي: الإنجليزية، والفرنسية، والعربية، والإسبانية، والروسية، والصينية».
وفي بعض الأحيان تصمم نهاد خمس بطاقات رقمية في اليوم الواحد إذا اقتضت الحاجة، مبينة أن من أكثر المشروعات التي أحبتها مشروع اليوم العالمي للغة العربية، الذي يتم الاحتفال به سنويًا في 18 ديسمبر، قائلة: «أردت أن أصمم سلسلة من الصور الجذابة ذات مضمون محفز يظهر جمال اللغة العربية في جميع أنحاء العالم».
حفظ التراث
وأضافت: «إن المشروع الثاني الذي عملت عليه كان الشراكة بين اليونسكو ومتحف اللوفر -ارتبط متحف اللوفر مع اليونسكو على مدى السنوات الـ44 الماضية- وقد انطلق هذا المشروع لحماية التراث الثقافي في سوريا، والعراق من خلال وقف الاتجار غير المشروع في الفنون والحرف».
وتابعت: «عملت كذلك على مشروع الشراكة بين نادي الهلال السعودي لكرة القدم واليونسكو، حيث صممت مواد التواصل المرئي لتعزيز الاندماج الاجتماعي من خلال الرياضة»، مبينة أن هذه الشراكة فعلت لتقديم تربية بدنية ذات جودة عالية في المدارس وتوفير الاندماج الاجتماعي للشباب، وخاصة في مناطق النزاع».
ردود إيجابية
وحول تجربتها في اليونسكو علقت نهاد بقولها: «خلال الوقت الزمني القصير الذي أمضيته في اليونسكو حصلت على ردود فعل إيجابية، وتشجيع مستمر من المسؤولين في المنظمة، فقد أعجبوا بتصاميمي».
وعن مشروعاتها المستقبلية كشفت عن أنها ستطلق أول حساب إينستاجرام لليونسكو باللغة عربية، حيث ستعرض صورًا للمواقع التاريخية في مدينة جدة المذكورة ضمن قائمة الأماكن التراثية في اليونسكو، ملمحة إلى أنها تتطلع لمواصلة العمل في المنظمة لاكتساب الخبرة الدولية، ولتعزيز اللغة العربية، وتسليط الضوء على الثقافة السعودية وتراثها.

أضخم مشروع للنقل العام في الشرق الأوسط

تدني مستوى الإنجاز يعيق انطلاقة «قطار الحرمين»

http://goo.gl/ZZtFmA

جريدة“الرياض” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

المدينة المنورة – خالد الزايدي

يصعب التكهن بموعد دقيق أو محدد لانطلاق أضخم مشروع للنقل العام على مستوى الشرق الأوسط “قطار الحرمين الشريفين” الذي يربط بين المدينتين المقدستين “مكة المكرمة والمدينة المنورة” مروراً بمحافظتي جدة ورابغ ويمتد بطول 450 كلم، باستثمارات تجاوزت 48 مليار ريال، بعد أن واجه تدنياً ملحوظاً في مستوى الإنجاز وعدداً كبيراً من المصاعب الإنشائية كاستكمال الجسور وتسوية الأرض، ومد القضبان الحديدية، فبعد أن كان من المخطط استكماله نهاية العام المنصرم أو بداية هذا العام يؤكد العاملون فيه بأنه يصعب تسليمه هذا العام أيضاً.

وقال ناصر الدوسري المتحدث الرسمي للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية حول الموعد الجديد المقرر للتشغيل في اتصال هاتفي، إن ما يخص قطار الحرمين الشريفين يمكن الاستفسار عنه من وزارة النقل، والتي أفادت من خلال متحدثها الرسمي هذلول الهذلول أن الإجابة لدى الخطوط الحديدية بحكم الاختصاص.

ويعكس هذا المشروع الحيوي اهتمام المملكة بضيوف الرحمن بعد تنامي أعدادهم عاماً بعد آخر، فضلاً عن ازدياد المعتمرين والزائرين والمقيمين الذين يفدون إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة طيلة أشهر السنة، وخاصة في مواسم العطل والإجازات، ويتوقع أن يحد القطار السريع من الحوادث المرورية ويخفف من ازدحام الطرق وتلوثها، ويتضمن هذا المشروع إنشاء 140 جسراً، و860 عبّارة لتصريف المياه، إلى جانب عمل 35 قطاراً من القطارات الكهربائية السريعة تبلغ سرعتها التشغيلية 300 كلم في الساعة، ويتكون كل قطار من 13 مقطورة للركاب توجد بدرجتين أولى وثانية، حيث روعيت فيها أجود الاشتراطات العالمية لوسائل السلامة الفنية والتنفيذية والتصميمية، التي تسهم في انعدام احتمالية وقوع أية حوادث في المشروع، والتي حددت النسبة بصفر %.

وتصنف محطة القطار بالمدينة المنورة ب”المحطة الطرفية” وتزيد مساحتها على 172 ألف م2، وتضم مرافق وخدمات للركاب مصممة بمعايير عالمية، وتشمل مبنى المحطة الرئيس الذي يحتوي على صالة للقدوم وأخرى للمغادرة وصالات لكبار الشخصيات ومسجد يتسع لأكثر من 650 مصلى، ومركز للدفاع المدني، ومهبط للطائرات المروحية و6 أرصفة لوقوف القطارات وانتظار الركاب ومواقف للسيارات تتسع لأكثر من ألف سيارة، بالإضافة لمحلات تجارية ومطاعم ومقاه عالمية.

حرصاً على وحدة الصف الخليجي

وزير الإعلام يوقف صحيفة “الرياضي” ويحيل رئيس تحريرها ورسام الكاريكاتير للمحاكمة

http://sabq.org/oj6gde

صحيفة“سبق” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض:

علمت “سبق” من مصادرها أن وزير الإعلام الدكتور عادل الطريفي أمر بإيقاف صحيفة الرياضي، وتحويل رئيس تحريرها صالح الخليف ورسام الكاريكاتير يزيد الحارثي للمحاكمة، عقب نشر الصحيفة اليوم كاريكاتيراً رياضياً مسيئاً لدولة قطر الشقيقة.

وجاء توجيه وزير الإعلام ليؤكد حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- على وحدة الصف الخليجي، والحزم ضد كل من يحاول الإساءة للأشقاء في دول الخليج الشقيقة.

وكان الكثير من السعوديين قد عبَّروا اليوم عن استيائهم من الكاريكاتير المسيء لدولة قطر مطالبين بمحاسبة الصحيفة والرسام، ومؤكدين الروابط الكبيرة التي تربط بين الشعبين القطري والسعودي، والمواقف الأخوية بين الحكومتين القطرية والسعودية.

عيب الارتباك والمهنية العالية والمصداقية تؤثر في الرأي العام

“إعلام الأزمات”.. كشفته “عاصفة الحزم” ويميزه الحقائق ودحض الشائعات

http://sabq.org/qgQo5d

صحيفة“سبق” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

-الإعلام أصبح وسيلة من أهم الوسائل التي تؤثر في صانع القرار السياسي في الدول.

-سرحان العتيبي: للإعلام دور كبير في دعم الحقائق والتأثير على أطراف النزاع.

-محمد سليمان الأحمد: الإعلام العربي ينقصه الخطط والاستراتيجيات للتعامل مع الطوارئ.

-سعود كاتب: “عاصفة الحزم” واحدة من التجارب التي أثبتت أن الإعلام على قدر الحدث والتعامل مع الأزمات.

ريم سليمان- سبق- جدة:

إلى أي مدى كشفت الأزمات المتلاحقة في منطقتنا العربية، كعاصفة الحزم على سبيل المثال، قدرة وسائل الإعلام المحلية في التعامل مع الأحداث، والمستجدات، ومساندة الجانب السياسي، والعسكري؛ باعتبارها أحد أهم الوسائل التي تساهم في توضيح الحقائق ودحض الشائعات، والتأثير في الرأي العام.

تساؤلات تطرحها “سبق” على عدد من المختصين حول “الإعلام الأزمات”.. وهل هو قادر على التعامل مع الأحداث باحترافية عالية، أم يفتقد إلى خطط الأزمات؟ مما يوقعه في ارتباك وضعف مصداقية؛ سرعان ما تداركها ليكشف زيف ما يقدمه الإعلام المضاد الذي يسعى ليهز ثقة المتلقي فيه، وإيضاح الحقائق منذ اليوم الأول؟

 

سلطة رابعة

يؤكد أستاذ العلوم السياسية بجامعة الملك سعود، ورئيس الجمعية السعودية للعلوم السياسية الدكتور سرحان بن دبيل العتيبي، أن الإعلام أصبح وسيلة من أهم الوسائل التي تساهم في التأثير على الرأي العام وعلى صانع القرار السياسي في الدول؛ فقد كان يُصَنّف في ألأهمية بأنه السلطة الرابعة، وينافس السلطات الأخرى في توجيه الرأي العام تجاه القضايا التي يدعمها الإعلام.

وعن الدور الإعلامي المنوط به وقت الأزمات، قال: للإعلام دور كبير في دعم الحقائق أو تغييرها أو التأثير على أطراف النزاع إيجاباً أو سلباً، ولم تقتصر وسائل الإعلام على الوسائل التقليدية؛ بل أصبحت الوسائل الإعلامية الحديثة ذات تأثير كبير على مختلف الأزمات والصراعات الداخلية والدولية؛ لذلك فوسائل الإعلام بشقيها التقليدي والإلكتروني تمتلك القوة في التأثير على مختلف الأحداث والأزمات.

وتابع: الإعلام بات يُستخدم في توضيح وجهة النظر لكل أطراف الأزمات، بالآلية التي تراها تخدم سياسة المؤسسة الإعلامية والدولة التابعة لها هذه الوسيلة؛ مؤكداً أن المهنية العالية والشفافية والقدرة العالية على المصداقية والموضوعية تُرَسّخ تأثير وسائل الإعلام على المتلقي.

 

العقلية التقليدية

وحول “عاصفة الحزم” أو الحدث الحالي، قال: الإعلام في هذا الجانب ينقسم إلى قسمين: القسم الأول فهو ذلك الإعلام المهني عالي المصداقية والموضوعية، المبادر دائماً، والمبدع والذي يصيغ الخبر ويشرح الحدث بطريقة قد يقلب فيها الحقائق، ولديه شمولية في استعراض الحدث من خلال محللين متخصصين ومراسلين متميزين في مختلف العالم، وهذا الإعلام يؤثر في المتلقي سواء بالإيجاب أو السلب.

أما القسم الثاني من وسائل الإعلام؛ فهو الإعلام الذي يفتقد المهنية العالية؛ لافتاً إلى أن تلك المهنية العالية تفتقدها وسائل إعلامنا مع الأسف الشديد، وقال: إعلامنا، على الرغم من تاريخه الطويل في الممارسة الإعلامية؛ فإنه لم يتطور، وبَقِيَ رهين العقلية التقليدية التي لا ترى الأمور إلا من خلال رؤية صانع القرار، ولم يتحرر إعلامنا من القيود التي كبّل نفسه بها منذ عقود طويلة، حتى أصبح عند المتلقي يفتقد للمصداقية والموضوعية.

ووأوضح “العتيبي” أنه في الدول المتقدمة عندما تحدث أزمة أو حرب، أول ما تهتم به الدولة هو وسائل الإعلام؛ لأنها هي الصورة التي يشاهدها العالم وينعكس عليها الحدث للعالم الآخر؛ ولذا يتم تشكيل هيئات أو إدارات خاصة للإشراف على وسائل الإعلام؛ حتى تستطيع نقل الخبر بصورة مؤثرة وجذابة ومهنية عالية، دون أن يعلم المتلقي بتأثير صانع القرار على وسائل الإعلام؛ لتبدو للمتلقي بأنها متحررة من تأثير صانع القرار وتحمل رسالة صادقة وموضوعية؛ وذلك للتأثير الإيجابي على الداخل وتغيير وجهة نظر الطرف الآخر ودفعه للتعاطف.

وقال: نجد أن الدول الديموقراطية التي تتمتع فيها وسائل الإعلام بحرية كبيرة، تضع في وقت الأزمات أو الحروب وسائل الإعلام تحت الرقابة المباشرة؛ وذلك لعدم نشر ما قد يسيء لمصلحة الدولة أو يعرقل تحقيق أهدافها العليا.

 

ربكة إعلامية

من جهته، رأى أستاذ  الإعلام في جامعة الملك سعود الدكتور محمد سليمان الأحمد: أنه ينبغي دائماً أن يضع المخططون الإعلامون خطة للأزمات؛ كحالات (حروب، وحرائق، وزلازل، وخلافه)؛ بيْد أن الكثير من الدول النامية يفتقدون التخطيط  والقوى البشرية المؤهلة؛ ولذلك نجدهم يفاجؤون بحدوث الأزمة؛ مما يحدث ربكة في البداية؛ بيْد أنهم تدريجياً يستطيعون التفاعل والاستمرار، وهذا ما حدث في كثير من الأزمات السابقة.

ورأى أن عملية التعاطي مع الحدث والرجوع إلى متخذ القرار والسياسين، لا يزال غير منضبط؛ ما يؤدي إلى تأخير التعامل مع الأزمة  إعلاميا؛ نتيجة عدم وجود الخطط والاستراتيجيات.

وبسؤاله عن تقييمة للدور الإعلامي في أزمة “عاصفة الحزم”، وكيفية تعاطية للأحداث من البداية، أجاب: لا نستطيع أن نقول إنه كان ناجحاً بنسبة مائة في المائة؛ فقد حاول منذ البداية التعامل، وبدأ في تحسين وضعه.

 

كسب ثقة المتلقي

وتابع “الأحمد”: في الدول المتقدمة تكون هناك خطط خاصة للأزمات، وفريق معين لتغطية الحروب من كل منطقة، ويتم التعامل بشكل محترف مع المسؤولين، ويكون لديهم معلومات عن الفِرَق العسكرية؛ لافتاً أن الإعلام العربي ينقصه الخطط والاستراتيجيات للتعامل مع الأزمات والطوارئ.

وحول كيفية التعامل مع الإعلام المضاد، أوضح أستاذ الإعلام أن كشف الحقائق وفضح الإعلام المضاد يوضّح للمتلقي زيْف ما يقدمه الإعلام المضاد، كما أن تفنيد الأخطاء والعيوب يهز ثقة المتلقي  للإعلام المضاد؛ مؤكداً أن المصداقية من أكثر الأمور التي تربط الجمهور بالإعلام.

ورداً عن ما ينقص الإعلام حتى يكون على مستوى الحدث، أجاب “الأحمد”: ينقصنا التفرغ؛ لافتاً إلى أن وجود الإعلامي المتفرغ بشكل كامل للعمل، أمر في غاية الأهمية، كما أن التدريب والتخصص تُعَدّ أموراً هامة يجب أن يهتم بها الإعلامي، وينبغي أن يتوفر له التدريب بشكل سنوي حتى يتابع التطورات العالمية.

 

جبهة رابعة

وتوجهت “سبق” إلى وكيل وزارة الإعلام المساعد للإعلام الخارجي والمتحدث الرسمي لوزارة الإعلام  الدكتور سعود كاتب، الذي أكد أن الإعلام السعودي كان على مستوى الحدث، وأظهر قوته في كل الاتجاهات؛ سواء من ناحية المتحدث الرسمي الذي كان يظهر بشكل يومي لإيضاح الحقائق والرد على التساؤلات الموجهة من كل القنوات المحلية والعربية والعالمية، أو من ناحية الإعلام الذي كان متواجداً في كل المناطق الحدودية ، وفي مجال الر أي والتحليل السياسي، وبرغم أن هناك عدداً من الصحفيين ليس لديهم خبرة بالأزمات؛ بيْد أنهم قدّموا تجربة ممتازة.

وأضح أن الإعلام يُعَدّ جبهة رابعة بعد الجبهات البرية والبحرية والجوية، والذي لا يقل أهمية عن باقي الجبهات الأخرى؛ مؤكداً أنه تم التعامل بمنتهى الاهتمام، والتغطية كانت متوائمة مع الحدث، وقال: لقد تم إدارة الإعلام بشكل جيد، وظهرت استراتيجيته وتوجهه من اليوم الأول؛ حيث أوضح وجهة النظر السعودية ودول التحالف، ورد على كثير من الدعايات والشائعات.

ولفت المتحدث باسم  وزارة الإعلام إلى أن الموقف الدبلوماسي لعب دوراً مهماً في إيضاح الحقائق كاملة، وقام الإعلام بالدور المكمل لإيضاح الصورة كاملة للعالم العربي والخارجي؛ مشيراً إلى أنه تعامل باحترافية مع القنوات المختلفة التي كانت متواجدة لتغطية الأحداث.

 

إعلام مدروس

ورداً على اتهام البعض للإعلام بعدم الاحترافية ووجود ربكة في بداية الأزمات، أجاب كاتب: تحدُث الربكة في كثير من الدول النامية؛ بيد أن الإعلام السعودي من اليوم الأول كان لديه اختلاف؛ فهناك متحدث إعلامي محترف يرد بمهنية على كل التساؤلات، ولم تحدث ربكة كما كان يتوقع البعض، وقال: كان هناك تواجد مدروس من اليوم الأول وعلى قدر المسؤولية.

وعن طرق التعامل مع الإعلام المضاد، قال: الحقيقة دائماً تتكلم عن نفسها، وكشف الحقائق يقف عائقاً أمام انتشار أي أكاذيب؛ مشيراً إلى أنه على الرغم من انتشار الشائعات على شبكات التواصل الاجتماعي؛ بيْد أنها  كانت خط دفاع من نوع آخر للتصدي للشائعات من خلال المواطن الواعي الذي استطاع تفنيد الحقائق والرد على الاتهامات والأكاذيب الموجهة.

وأنهى حديثه لـ”سبق” قائلاً: تُعَدّ “عاصفة الحزم” واحدة من التجارب التي أثبتت أن الإعلام على قدر الحدث والتعامل مع الأزمات.

أثناء نقلهن من مقر سكنهن إلى العمل

إصابة 4 ممرضات وطبيبة وسائقهن في انقلاب سيارة تابعة لـ “الصحة”

http://sabq.org/sn6gde

صحيفة“سبق” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

ياسر العتيبي- سبق- الباحةتعرضت حافلة من نوع ميكروباص، تابعة لمديرية الشؤون الصحية بمنطقة الباحة، اليوم، للانقلاب وبداخلها طاقم طبي مكون من طبيبة وأربع ممرضات، وذلك أثناء نقلهن من مقر سكنهن إلى العمل، نتيجة انزلاقها في مياه الأمطار التي تشهدها المنطقة وتحديداً في الأطاولة.

 

واطمأن مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الباحة الدكتور غرم الله بن عبدالله سدران على الممرضات والطبيبة والسائق الذين أصيبوا في حادث انزلاق سيارة الخدمات العامة، الخاصة بنقل العاملات ثم انقلابها بسبب الأمطار الغزيرة التي تشهدها المنطقة.

 

وأفاد الناطق الإعلامي بصحة الباحة أحمد معيض الزهراني أنه أثناء نقل أربع ممرضات وطبيبة من السكن في الباحة إلى مستشفى القرى العام تعرضت سيارة الخدمات العامة التي تقلهن إلى الانزلاق ثم انقلابها من الطريق المتجه إلى القرى إلى الطريق المقابل المتجه للباحة بسبب الأمطار الغزيرة، وذلك أمام شرطة محافظة القرى، حيث أصيبت الممرضات والطبيبة والسائق بإصابات خفيفة فيما تم نقل الممرضات بواسطة الهلال الأحمر والطبيبة والسائق بواسطة إسعافات مستشفى القرى العام.

 

وبيّن أنه تم الكشف عليهم وقدمت لهم الخدمات الطبية اللازمة وغادروا المستشفى، وذلك بمتابعة من المشرف علي المديرين المناوبين بصحة الباحة إبراهيم الصيرفي.

قدّم شكاوى لـ”التعليم” و”المدنية” ولا فائدة.. ومستحقاته التأمينية بمهبّ الريح

“موظف شركة” يكتشف أنه يعمل معلماً منذ عشرين عاماً وهو لا يدري!

http://sabq.org/Em6gde

صحيفة“سبق” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

عبدالله السالم- سبق- الدمام:

اكتشف مواطن بمدينة الدمام أن اسمه ضمن موظفي وزارة التعليم “معلم” منذ أكثر من عشرين عاماً، رغم أنه موظف في إحدى أشهر وأكبر الشركات في المنطقة الشرقية منذ هذه المدة؛ حيث قدّم العديد من الشكاوى لوزارتي التعليم والخدمة المدنية لتصحيح الوضع ولا فائدة؛ حتى باتت مستحقاته التأمينية في مهبّ الريح.

وشرح المواطن عادل مرغلاني قصته لـ”سبق” قائلاً: “أنا موظف في إحدى الشركات الوطنية الكبرى في المنطقة الشرقية منذ أكثر من عشرين عاماً، وقد تلقيت رسالة تحذيرية منذ ما يقارب السنة والنصف من مؤسسة التأمينات الاجتماعية تفيدني بوجود اسمي في سجلات الخدمة المدنية ضمن موظفي التعليم كمعلم من تاريخ تخرجي أي قبل عشرين عاماً، رغم عدم علمي بهذه الوظيفة أو مباشرتي فيها إطلاقاً”.

وأضاف موضحاً: “تخرجت بالجامعة عام 1415هـ وقدّمت أوراقي في كل مكان أستطيع التقديم فيه؛ للحصول على وظيفة، ومن بينها ديوان الخدمة المدنية، ولكن لم أذكر أني وقعت على عقد مباشرة في وظيفة التعليم، حتى جرى تعييني بإحدى الشركات بالمنطقة الشرقية في 13/ 8/ 1415هـ إلى تاريخه”.

وبيّن: “في يوم 5/ 3/ 1435هـ اتصل بي موظف من المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وقال لي إن هناك مشكلة؛ حيث إن سجلي بديوان الخدمة المدنية هو موظف بوزارة التربية والتعليم، وأنه يعارض كوني موظفاً بشركة خاصة؛ لذا يجب إحضار ما يثبت طي قيدي من وزارة التربية والتعليم، فقمت بمراجعة ديوان الخدمة المدنية بالمنطقة الشرقية، فأفادوني بأنه تم تعييني بوظيفة معلم بالمستوى الرابع بإدارة التربية والتعليم بالطائف”.

وتابع: “قمت مباشرة بتقديم طلب بإصدار قرار إلغاء التعيين، وأنني لم أباشر العمل على الوظيفة المعين عليها، وأنني أعمل حالياً بشركة خاصة، وفعلاً تم إرسال المعاملة إلى الإدارة العامة لشؤون الموظفين بوزارة التربية والتعليم بالرياض في 8/ 3/ 1435هـ برقم (35474667)، وراجعت الإدارة العامة للاتصالات الإدارية بوزارة التربية التعليم بالمنطقة الشرقية مرات عديدة، وفي كل مرة يفيدونني بأنه لا يوجد رد”.

وواصل: “راجعت وزارة التربية التعليم بالرياض مرات عديدة، وطلبوا مني إحضار قرار التعيين، فقمت بعد ذلك بمراجعة ديوان الخدمة المدنية لاستخراج قرار التعيين، ولكن لم يتم العثور عليه بالنظام، مما استدعى الأمر استخراجه من الأرشيف من الرياض بتاريخ 23/ 1/ 1436هـ أي بعد 10 شهور من تقديمي لاستخراج طلب قرار التعيين، ثم قدمت قرار التعيين إلى الإدارة العامة للشؤون المالية والإدارية بإدارة تعليم الرياض، حسب طلبهم، فأفادوني بأنه يجب تقديم الطلب في مكان التعيين بالطائف متسائلين: “لماذا لم تتقدم بطلب طي القيد قبل عشرين سنة؟ وأنهم لا يستطيعون عمل أي شيء لي”.

وأكمل “مرغلاني”: “في تاريخ 3/ 3/ 1436هـ أرسلت برقية إلى وزير التعليم السابق الأمير خالد الفيصل برقم (1407061565855)، وتاريخ 3/ 3/ 1436هـ ونسخة موجهة لوزير الخدمة المدنية، ووردت المعاملة إلى وزارة الخدمة المدنية برقم (32592) وتاريخ 6/ 3/ 1436هـ ثم صدرت من وزارة الخدمة المدنية إلى وزارة التعليم برقم 15893 وتاريخ 17/ 3/ 1436هـ، ثم تم استلامها في وزارة التربية والتعليم برقم (35235) وتاريخ 24/ 3/ 1436هـ، وعند مراجعتي لوزارة التربية والتعليم بالرياض عن حالة البرقية تم توجيهي إلى إدارة الشؤون القانونية بالوزارة، وأفادوني بأنهم سوف يخاطبون ديوان الخدمة المدنية للنظر في الموضوع، وحتى تاريخه لم أتلقّ أي تقدم عن الموضوع، وعند مراجعتي طُلب مني المراجعة في وقت لاحق دون تحديد تاريخ”.

وقال: “بعد ذلك قدّمت خطاباً إلى إدارة تعليم الطائف بتاريخ 26/ 5/ 1436هـ بإصدار قرار طي قيدي، وتم إفادتي بأنه سيتم الرفع للوزارة للاستفسار، وإلى تاريخه لم يتم الرد، وفي تاريخ 10/ 7/ 1436هـ أرسلت برقية إلى وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل برقم (1507061589299) وتاريخ 10/ 7/ 1436هـ وألحقتها بإرسال خطاب متابعة للبريد الإلكتروني الخاص بوزير التعليم ولم يردّ إلى الآن”.

واختتم “مرغلانى” بقوله: “في 16/ 7/ 1436هـ قدمت طلب شكوى في موقع وزارة التعليم (موقع تواصل) برقم (8495) موجهة لوزير التعليم، ولم يتم الرد إلى الآن”، مطالباً بتصحيح هذا الخطأ الذي لم يكن له فيه أي علم أو يد، وعلى رأسهم وزير التعليم ووزير الخدمة المدنية قبل انتهاء المهلة المعطاة لي من مؤسسة التأمينات الاجتماعية (27/ 5/ 2015م) وقد يترتب على هذا توقف جميع مستحقاتي.

السعودية تعرض وقفاً لاطلاق النار الثلثاء في اليمن

http://goo.gl/nnH8MJ

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

باريس – رندة تقي الدين – واشنطن – جويس كرم

عقد وزراء مجلس التعاون الخليجي الستة اجتماعاً مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري في باريس أمس، في إطار التحضير للقمة الأميركية – الخليجية في واشنطن وكامب دايفيد الاسبوع المقبل. ووفق ما سُرب عن الاجتماع اراد وزراء الخارجية التأكيد على أهمية الحصول على ضمانات أميركية بأن دول الخليج «ستتملك تفوقاً نوعياً في السلاح بما يحميها من إيران». في الوقت نفسه أعلن وزير الخارجية السعودي «وقفاً مشروطاً لاطلاق النار» في اليمن اعتباراً من الحادية عشرة مساء الثلثاء المقبل. وقال «نأمل أن يعود الحوثيون إلى رشدهم وأن يدركوا أن مصالح اليمن والشعب اليمني ينبغي أن تكون أولوية قصوى للجميع». (للمزيد).

وقالت مصادر إن ليس من المهم لدول الخليج أن يتم توقيع اتفاق نووي مع إيران أو لا، وكان لدى إيران منذ الخمسينات وقبل الثورة على الشاه في أواخر السبعينات، برنامج نووي وهي طوّرت هذا البرنامج لمدة ثلاثين سنة وبالتالي فإن من المفهوم أنها لا يمكن أن تتنازل عنه من دون مقابل.

وتابعت المصادر أن هناك تصميماً من بعض دول مجلس التعاون على أن تكون سورية أيضاً على قائمة أجندة المحادثات مع الرئيس الأميركي في كامب ديفيد.

وتوقعت المصادر أن يتم الاتفاق الايراني مع الدول الغربية الست (خمسة زائد واحد) في نهاية حزيران (يونيو) المقبل، على أن تدخل الشركات الأميركية السوق الإيرانية في اليوم التالي للإتفاق كي لا يستطيع أن يعارضه أحد بعد ذلك.

وقال مسؤولون في وزارة الخارجية الاميركية ان الوزراء الخليجيين بحثوا طوال بعد الظهر «الاولويات الاقليمية المشتركة والتعاون الامني» بحضور مديرة الشؤون السياسية في وزارة الخارجية ألاميركية ويندي شيرمان رئيسة الوفد الاميركي الى مفاوضات خمسة زائد واحد مع ايران حول برنامجها النووي المثير للجدل.

وتناول اجتماع باريس ملفات اليمن وايران وسورية خصوصاً، وفق ديبلوماسيين اميركيين. لكنه بحث ايضا التحضير للقمة الخليحية الاميركية الاسبوع المقبل.

وعقد وزيرا الخارجية الأميركي مؤتمراً صحافياً مساء مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير تناول مسائل مختلفة لكنه ركّز على الوضع في اليمن والهدنة الإنسانية التي عرضتها السعودية.

وأكد الوزير الجبير تمسك بلاده بعرض بدء هدنة «مشروطة» بدءاً من الساعة 11 صباح الثلثاء، ولمدة خمسة أيام موضحاً أن الإنذار الذي وجهته السعودية بإخلاء صعدة من المدنيين يتعلق تحديداً بالرد على اعتداءات الحوثيين، قائلاً إن السعودية لا يمكن أن تقبل بأن يقصف الحوثيون مناطق الحدود بالصواريخ ويبقى ذلك من دون رد. وشدد على أن الهدنة الإنسانية المشروطة لا تزال قائمة وان السعودية «تأمل بأن يعود الحوثيون إلى رشدهم» ويوافقوا على شروط وقف النار بما في ذلك عدم تحريك قواتهم والاستفادة عسكرياً من وقف ضربات التحالف. وقال: «هذه فرصة للحوثيين نأمل أن يعتنموها»، مشدداً على إن وقف النار سينتهي إذا لم يتقيد به الحوثيون وحلفاؤهم.

وقال كيري أن الاجتماع مع الوزراء الخليجيين كان «بناء ومثمراً» للتهيئة للقمة وإن مجلس التعاون كان في صلب الاهتمامات الأمنية الاميركية لفترة طويلة وان «اميركا محظوظة بأن يكون لديها مثل هؤلاء الحلفاء للوقوف في وجه داعش».

وعن اليمن، قال أن الالتزام السعودي بوقف النار «قابل للتجديد» إذا التزم الحوثيون بشروطه. و«إن الهدنة لا تعني السلام»، مشدداً على ضرورة أن تعود الأطراف اليمنية إلى الحوار. ولفت إلى أن الملك سلمان بن عبد العزيز شجع هذا الحوار اليمني وأعلن عن مؤتمر من أجله في الرياض و «نحن ندعم هذا المؤتمر على أمل أن يؤدي إلى سلام». وقال إن «الحل السياسي فقط هو الذي يضع حداً للأزمة اليمنية».

وأوضح كيري أن القمة الأميركية – الخليجية ستناقش موضوع إرهاب الجماعات المتشددة مثل «داعش»، كما ستناقش دعم ايران لبعض الصراعات في المنطقة، مشيراً إلى دعمها لـ «حزب الله» والحوثيين. وعن سورية، قال كيري «نحن نعزز المعارضة السورية المعتدلة ضد داعش والنظام».

وكان البيت الابيض شدد على مزايا اتفاق محتمل مع ايران وأكد انه ليس منخرطا في عملية واسعة من اجل تطبيع العلاقات مع طهران.

لكن قادة دول الخليج يرون تغيراً في المقاربة الاميركية مشيرين الى «الخط الاحمر» الذي حدده اوباما بالنسبة لاستخدام الاسلحة الكيماوية في سورية لكنه لم يحرك ساكنا. كما انهم قلقون حيال النفوذ الايراني المتعاظم في سورية والعراق واليمن ولبنان.

واشنطن وإيران يتفقان على توفير مكاتب ديبلوماسية جديدة

في تطور لافت من حيث التوقيت نقلت صحيفة «واشنطن بوست» عن مصادر قولها أن واشنطن، وفي ما قد يكون أول إتفاق متفاوض عليه منذ انقطاع العلاقات في العام ١٩٨٠ مع إيران «ستسمح بانتقال قسم المصالح الايرانية المعني بالتمثيل الديبلوماسي لطهران، الى مركز جديد وسط العاصمة الأميركية».

وكشفت الصحيفة أن هذا القسم يخضع لمظلة التمثيل الباكستاني منذ الثورة الايرانية، وسينتقل ومن دون ترفيعه الى مستوى السفارات، الى وسط العاصمة وتفاطع شارع ٢٣ وأم، بعدما كان في منطقة غلوفر بارك البعيدة عن الوسط الديبلوماسي والتجاري في واشنطن. وذكرت الصحيفة أن الولايات المتحدة ستحظى أيضا بمقر مكتب جديد في طهران يمثل مصالحها ويتبع للسفارة السويسرية.

ومع تأكيد مسؤول أميركي لـ»الحياة» أن الخطوة «لا علاقة لها بالمفاوضات مع طهران» قال مصدر للصحيفة الأميركية أن «المكاتب تم التفاوض حولها وفي اتفاق متبادل بين الجانبين».

« التعليم»: تطبيق المسار الإداري في مدارس الطلاب والطالبات للمرحلة الثانوية

http://goo.gl/r9CbTn

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

الرياض – سعد الغشام

أعلنت وزارة التعليم انطلاق المسار الإداري في جميع مدارس النظام الفصلي للبنين والبنات على مستوى المرحلة الثانوية للعام الدراسي المقبل.

وأوضح وزير التعليم الدكتور عزام الدخيّل في تعميم له ( حصلت «الحياة» على نسخة منه) موجه إلى مديري التعليم في مناطق ومحافظات المملكة أن المسار الإداري سيتم تطبيقه في كل مدرسة للبنين والبنات، لافتاً إلى توفير كل المتطلبات اللازمة للتطبيق وبحسب الخطة المحددة.

وأضاف التعميم: «يمكن للإدارة التعليمية افتتاح المسار في مدارس أخرى وفق إمكاناتها وإمكانات مدارسها بما يلبي حاجات ورغبات المتعلمين بعد التنسيق مع إدارة المشروع في الوزارة، وذلك بتوفير الإدارات التعليمية في جميع المناطق والمحافظات للحاجة من معلمي ومعلمات العلوم الإدارية لتدريس موادها في المسار الإداري في الخطة الدراسية، وتوزيع الأعداد المتوافرة من المراحل الدراسية إلى المرحلة الثانوية وفق آلية تضمن العدالة والتحفيز، مع ضرورة تنفيذ البرامج التدريبية اللازمة لرفع كفاءة تدريس المحتوى التعليمي والمهارات المستهدفة وتحسين مستويات الأداء».

ونوّه التعميم إلى أن إدارات وأقسام التخطيط بالتنسيق مع إدارات وأقسام التوجيه والإرشاد الطلابي «بنين وبنات»، والإعلام التربوي، والجهات ذات العلاقة، ستتولى مسؤولية تهيئة الطلاب والطالبات والمدارس للمسارات التخصصية بما يتيح لهم فرصة القيام بالاختبارات المتاحة وعقد اللقاءات وورش العمل اللازمة، فيما تضع وكالة الوزارة للشؤون المدرسية خطة لسد حاجة المدارس من المعلمين والمعلمات وفق تطبيق المسار الإداري، إلى جانب عمل إدارة المشروع بعقد اللقاءات وورش العمل المركزية اللازمة لضمان تطبيق المسار الإداري بالصورة الأمثل، من خلال التنسيق مع الجامعات السعودية والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وقطاع الأعمال، لإتاحة المزيد من فرص قبول خريجي المسار الإداري من الطلاب والطالبات في الأقسام والمجالات المناظرة، بما يضمن تحقيق أعلى عائد تنموي وتعليمي من تطبيق المسار الإداري.

من جهتها، أطلقت تعليم الرياض المعارض الدائمة لتوعية الطالبات بالسلامة في خدمات النقل المدرسي في مدارس البنات، وأوضحت مديرة خدمات الطلاب للنقل المدرسي بـ«تعليم الرياض» البندري القريني، أن الخطوات التعليمية تسير بصورة إيجابية من حيث جودة المخرجات وتميز الخدمات، منوّهة إلى أن تلك الخدمات تحتاج باستمرار لوثبات واثقة ومبادرات تسرّع من هذا التقدم وتدعمه على النحو المأمول.

وأشارت إلى أن الإدارة سعت للنهوض بالخدمات المقدمة للطلاب والطالبات، ووضعت لها خططاً ورؤى مستقبلية، مستشهدة بوجود ساحات إفطار مجّهزة بالمقاعد والخدمات بـ50 في المئة من المدارس، إضافة إلى وجود شاشات لعرض أهم التوجيهات المتعلقة بالغذاء، ووجود 1326 حافلة مدرسية تخدم طالبات منطقة الرياض، و64 حافلة تخدم طلاب الهجر والقرى، و771 حافلة لنقل طلاب وطالبات التربية الخاصة، و120 حافلة لنقل طلاب وطالبات الإعاقة الحركية.

نقل قضايا «العاملات المنزليات» من «الشؤون الاجتماعية» إلى «العمل»

http://goo.gl/lh6I3z

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

الدمام – شادن الحايك

اتفقت ثلاث وزارات على إحالة قضايا العاملات المنزليات إلى وزارة العمل، بعد أن كانت تضم مسؤوليات وزارة الشؤون الاجتماعية، لارتباط قضايا العاملات بوزارة العمل. وورثت «الشؤون الاجتماعية» قضايا العاملات بعد انفصالها عن العمل، لتصبح كل منهما وزارة مستقلة قبل أعوام. إلا أن لجنة تضم الوزارتين، إضافة إلى «الداخلية» قررت أن تتولى «العمل» قضايا هروب العاملات، التي كانت مسؤولية مراكز الشرط. وأن تتسلم من مكاتب المتابعة (التسول) متابعة حالات العاملات المنزليات اللاتي يقعن في إشكالات مع أصحاب المنازل التي يعملن فيها، إضافة إلى العاملات الهاربات، أما المتهمات في قضايا جنائية فيحلن إلى السجن مباشرة.

ورفعت لجنة حكومية قبل أشهر، مقترحاً للجهات العليا بإسناد مهمة إيواء العاملات المنزليات الهاربات من كفلائهن لوزارة العمل بدلاً من وزارة الشؤون الاجتماعية بعد انفصال الشؤون الاجتماعية والعمل إلى وزارتين، باعتبار الأولى هي الجهة المعنية بشؤون العمالة القادمة للمملكة كافة، بموجب عقد العمل وتسوية أوضاعها في حال حدوث أية مطالبات حقوقية، إلى جانب إشرافها المباشر على عملية استقدام العمالة المنزلية. وكذلك أوصت اللجنة بإسناد إيواء العمالة المنزلية الهاربة من منازل أصحاب العمل والتي يحدث بينها وبين صاحب العمل مطالبات حقوقية، إضافة إلى العاملات المحالات من جوازات المنافذ الجوية، ومراكز استقبال القادمات للعمل في مطارات المملكة الدولية لوزارة العمل، وذلك لوجود لجان عمالية متخصصة في معالجة مثل تلك الحالات، وتسوية أوضاع العمالة المقبلة للمملكة بموجب عقد العمل. كما أن دور الإيواء الملحقة بمكاتب مكافحة التسول أو مكاتب المتابعة الاجتماعية، مخصصة في الأساس لإيواء ودراسة أوضاع المتسولين والمتسولات السعوديين، حتى يتم درس أحوالهم الاقتصادية والاجتماعية، وتقديم العون اللازم والخدمة المناسبة، وإطلاق سراحهم بكفالة ولي أمره.

بدوره، أكد فرع وزارة الشؤون الاجتماعية في المنطقة الشرقية، أن تطبيق القرار «أصبح قريباً»بالتنسيق مع وزارة العمل».

وكشف مدير مكتب المتابعة «التسول» عبداللطيف النعيم لـ «الحياة»، أن «عدد العاملات المنزليات في مكتب المتابعة الآن يبلغ 127 عاملة، منهن 104 عاملات معاملاتهن منتهية، والمتبقي 23 معاملة يجري العمل على إنهائها»، مشيراً إلى أن «الكثيرين يعتقدون أن مهمات مكاتب المتابعة هي أمور العاملات المنزليات والمتسولين. في حين تتخطى مهمات مكاتب المتابعة ذلك. فمن مهماتنا متابعة الأبناء المحتضنين لدى الأسر، والوقوف على مشكلاتهم، وإصدار بطاقة الهوية الوطنية للأبناء، وإصدار وتجديد الجواز، ومتابعتهم دراسياً، والرفع للمتفوقين منهم بمتابعة دراستهم ضمن برامج الابتعاث داخلياً وخارجياً، والعمل على إيجاد وظائف لهم تناسب مؤهلاتهم وقدراتهم، والبحث للأبناء عن زوجة تتوافق وظروفهم النفسية وحياتهم الاجتماعية، وتقديم الرعاية اللاحقة بعد الزواج لضمان الاستقرار الأسري»، موضحاً أن عدد الأبناء المحتضنين الذين يتولى مكتب الرعاية متابعتهم 190 حالة.

وأضاف النعيم: «من مهماتنا إعداد البحوث الاجتماعية حول المتسولين والمتسولات السعوديين، من خلال المقابلة المكتبية، وإدراج بيانات المتسولين ضمن برنامج الوزارة، والزيارات المنزلية للمتسولين والمتسولات، وإحالة المتسولين إلى الجمعيات الخيرية والضمان الاجتماعي، وصندوق تنمية الموارد البشرية والجهات ذات العلاقة، وطي قيد الحالات بعد إنهاء إجراءاتهم، وإعداد التقارير اليومية لمهمات المكتب، وإعداد الإحصاءات الشهرية والسنوية، والمتابعة اللاحقة للمتسولين والمتسولات بعد إحالتهم للجهات ذات العلاقة، والمشاركة في الندوات واللقاءات، والتوعية بمخاطر وآثار التسول على الفرد والمجتمع. وبلغ عدد الحالات بحسب الخدمات المقدمة لهم خلال ستة أشهر من العام الحالي 17 حالة، وثلاث حالات للجمعيات الخيرية، وواحدة للضمان الاجتماعي، وأربع حالات لمكتب العمل، وتسع حالات لا تنطبق عليها الشروط»، مردفاً «عملنا والجهات السابقة تكاملياً في سبيل القضاء على التسول».

«الهيموفيليا» مرض وراثي يصيب 3 آلاف سعودي.. ويحدّ من أحلام الزواج!

http://goo.gl/wP965V

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

الرياض – فطين عبيد

«ترفض معظم العائلات تزويج بناتها من الشبان المصابين بمرض الهيموفيليا خوفاً من انتقال المرض، على رغم أن كثيراً منهم لا يعرفون أبسط المعلومات عن هذا المرض».. بهذا بدأ الشاب عبدالرحمن القحطاني المصاب بالهيموفيليا منذ ولادته قصة المرض الذي أصابه مع ثلاثة من أشقائه، لكنه على رغم تعايشه مع المرض لا يستطيع أن يتعايش مع نظرات المجتمع تجاهه، التي تتجسد في رفضهم تزويجه.

ويشير القحطاني (29 عاماً)، إلى أن المرض انتقل إليه وثلاثة من إخوانه من طرف أقاربه لوالدته، لافتاً إلى أن كلفة علاجه أسبوعياً تصل إلى نحو 15 ألف ريال، إلا أن الدولة تتحمل علاج جميع المرضى السعوديين المصابين بالمرض.

وقال: «خطبت قبل أشهر شقيقة صديقي الذي تفهم وضعي الصحي وأقنع شقيقته بالزواج، لكني رغم إقدامي على الزواج لا أزال أشعر بآلام شديدة عند الوقوف أو الجلوس أو الحركة في غالب الأحيان».

وأضاف: «أشعر بمفاصلي تتآكل وتصل إلى حد الالتحام وأوجاع مستمرة، وفوق ذلك أصابني مرض آخر (التهاب الكبد الوبائي) أنهك جسدي»، مشيراً إلى أنه يواظب على التمارين الرياضية لتقوية عضلاته. ويعاني المصاب بمرض «الهيموفيليا»، وهو مرض من أعراض عدة تتمثل في نزف الدم الذي يستمر أحياناً إلى تسع ساعات، بسبب نقص البروتين في الجسم، وآلامه تطاول الدماغ والبطن والركبة وعضلات الجسد، ويعتبر مرضاً وراثياً غير معد. وكشف المتخصص في أمراض الدم وزراعة نخاع العظم في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الدكتور محمود أبورياش عن وجود 3 آلاف مصاب بـ«الهيموفيليا» في السعودية، داعياً إلى تطبيق فحص ما قبل الزواج للحد من الإصابات، مبيناً أنه يعد مرضاً وراثياً غير معدٍ، ويعتمد العلاج على وزن المصاب.

ولفت إلى أن المصاب بـ«الهيموفيليا» لا يؤثر في أبنائه عند الزواج، إلا إذا كانت ذريته من الإناث ربما تحمل المرض وتنقله لأبنائها بنسبة 50 في المئة، مبيناً أن المرض يصيب الذكور فقط على رغم وجود حالات نادرة لإصابة الإناث، منوّهاً بأن النسبة العالمية لإصابة الفتيات 1 من كل 5 ملايين.

وأفاد بأن مرض «الهيموفيليا» يسبب النزف للمريض لفترة تصل إلى تسع ساعات متواصلة، بسبب نقص كمية البروتين في الجسم، ما يلزم تعويضها بعوامل مخثرة، لافتاً إلى أن المرض غالباً ما يتركز في العضلات والركبة والبطن والدماغ، مشيراً إلى أن المرض يرافق المريض طوال حياته من دون أمل فعلي بالشفاء التام.

ولفت إلى أن هناك عدداً من المحاولات الطبية للتخلص من المرض من طريق اللجوء إلى زراعة الكبد، إلا أن الدراسات الطبية لم تخلص حتى الآن إلى التوصية بالزراعة. وأشار إلى أن من العقبات التي ما زالت قائمة في السعودية للتعامل مع المرض غياب توحيد الخدمات الطبية وتوحيد السجل الطبي للمرضى، ما يستدعي أن تبادر الجهات الطبية المختصة في السعودية إلى إيجاد مظلة واحدة للتعامل مع المرض.

يذكر أن 7 ملاين شخص في العالم مصابون بالهيموفيليا، كما أن 75 في المئة من المرضى لا يعرفون أنهم مصابون، و70 في المئة لا يتلقون أية رعاية بسبب الفقر في دولهم أو عدم توافر العلاج (العوامل المخثرة).

مدارس أهلية تتحايل على منع رفع الرسوم بإضافة «المستلزمات الرياضية والفنية»

http://goo.gl/stK9gY

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

الدمام – رحمة ذياب

تحايلت مدارس أهلية وعالمية على قرار وزارة التعليم، القاضي بمنع رفع الرسوم إلا بعد الحصول على موافقة وزارية، وعدم إقرار أية زيادة، بعد أن رفعت مدارس رسومها بمقدار ثلاثة آلاف ريال. وغلفت المدارس الزيادة في رسوم التسجيل للعام المقبل بـ «التدريب الرياضي للبنين على لعبة الكاراتيه، ضمن مشروع «تطوير التعليم»، وأنشطة إضافية للبنات تتعلق بالتربية المهنية والفنية».

وفي المقابل، فتحت وزارة التعليم المجال أمام الطلبة وأولياء أمورهم لـ «التظلم» على رسوم المدارس الأهلية والأجنبية، من خلال نموذج «التظلم» على الزيادات التي ربما تقوم بها بعض المدارس، خلافاً للرسوم الدراسية المُعتمدة لها من الوزارة، في محاولة لكبح جماح ارتفاع الأسعار، التي تشهدها هذه المدارس. ونشرت الوزارة النموذج على موقعها الرسمي ومواقع إدارات التعليم في المناطق والمحافظات.

ونقل أولياء أمور لـ «الحياة»، معاناتهم مع بعض المدارس الأهلية، مطالبين بضرورة «زيادة الرقابة على المدارس التي باتت تعالج مشكلاتها المالية على حساب الأهالي»، بحسب تعبيرهم. وأرجع البعض الزيادة إلى «توقف دعم صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، والحفاظ على استمرارية المدارس، على رغم أن وزارة التعليم تناقش رفع زيادة إعانة المدارس الأهلية».

وأشاروا إلى أنه تم إبلاغهم خلال فترة التسجيل، التي بدأت مطلع الأسبوع الحالي، بإضافة ألف ريال، «مخصصة للأنشطة الطلابية والكتب المدرسية والزي الرياضي، إذ تفضل بعض المدارس شراء مستلزمات الطالب، ليكون الزي موحداً»، إلا أنه اعتبر الزيادة «تحايلاً على الأنظمة».

فيما أوضح مستثمرون في قطاع التعليم الأهلي لـ «الحياة»، أن «إضافة قيمة المستلزمات ليست من باب رفع الرسوم، وإنما لزيادة المصروفات لبعض الأشغال المهنية والفنية والرياضية»، لافتين إلى حاجة الطالب إلى «نشاطات متنوعة في مادة العلوم، وكل ذلك لا تتحمل نفقته المدرسة والكثير من الأهالي يتذمرون في حال الطلب المستمر، فقمنا بتخصيص مبلغ لمستلزمات الطالب».

وقالت عائشة فيصل (مديرة مدرسة أهلية) لـ «الحياة»: «إن الخدمات والمصروفات للأنشطة اللا منهجية ترهق كاهل الأهل طوال العام، وبعض المدارس خصصت مبلغاً يدفع مع رسوم التسجيل، ليس رفعاً للرسوم ولا تحايلاً. علماً بأن المبلغ غير محدد، وبعض المدارس خصصت ألف ريال والبعض 500 ريال. وهذا لا يجب على المدارس جميعها، وإنما بحسب سياسات كل مدرسة».

يذكر أن عدداً من المراحل تطلبها إجراءات طلب رفع الرسوم، التي لا بد أن يمر بها طلب زيادة الرسوم، إذ يبدأ بتسجيل المستثمرين والمستثمرات لنموذج «طلب زيادة الرسوم»، ثم تبدأ مرحلة تدقيق الطلبات المقدمة للجنة الفرعية في إدارات التعليم، والتأكد من استيفائها لجميع المسوغات ورفعها إلكترونياً للجنة التحضيرية في الوزارة، بعد ذلك تبدأ اللجنة التحضيرية باستقبال الطلبات الواردة إلكترونياً من إدارات التعليم ودرسها وعرضها على اللجنة الرئيسة لإقرارها.

وأكدت الوزارة أهمية تحديث البيانات الأساسية للمدرسة في برنامج «نور» قبل الدخول للبرنامج الإلكتروني للرسوم الدراسية، وبخاصة بيانات المدرسة وبيانات المالك ووسائل الاتصال. فيما أوضحت الوزارة أن المدارس التي تقدمت بطلب زيادة رسومها الدراسية للعام الماضي 1435ـ1436هـ، وصدرت لها قرارات من اللجنة الرئيسة للرسوم الدراسية بزيادة رسومها زيادة كلية أو جزئية، لن يتم قبول طلبات زيادة رسومها لمدة عامين دراسيين.

«أمانة الأحساء» تزيل الأعمدة الـ١٢ من دوار البانوش… وتثير الأسئلة عن السبب

http://goo.gl/Cz2tsl

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

الأحساء – محمد الرويشد

استيقظ دوار «البانوش» صباح أمس على معدات ثقيلة تهوي على أعمدته الـ ١٢ لتزيلها من جذورها، وتترك «البانوش» وحيداً رغم أنه لم تمض ستة أشهر على افتتاحه، وفوجئ المارون بالقرب من الدوار في الأحساء بالآلات وهي تلتهم الأعمدة، لتزدحم الأسئلة، «ما الذي يحدث؟، وما سبب الإزالة؟»، وهذا الدوار الذي كلف أمانة الأحساء موازنة كبيرة، وصمم وفق رؤية فنية أعلنتها الأمانة لأكثر من مرة، «لماذا انتهى التصميم على السفينة فقط؟».

سارعت أمانة الأحساء لإصدار بيان توضيحي حول إزالة الأعمدة، إلا أنه لم يوضح أسباب تغيير ملامح الدوار، واكتفى المتحدث الرسمي للأمانة خالد بووشل بالتصريح بأن «من واجب أمانة الأحساء السعي الدائم للتطوير والتحسين في المرافق العامة، وشؤونها الخدمية كافة بما هو الصالح للوطن والمواطن».

وقال: «تمت الإزالة تماشياً مع سياسة حكومتنا الرشيدة للتنمية والتطوير»، مضيفاً «انطلاقاً من هذا بدأت الأمانة في عملية تطوير وتحسين ميدان البانوش في مدينة المبرز، بتصاميم جديدة تتناسب مع فكرة الميدان، والذي يعتبر تجسيداً لواقع البيئة البحرية في الصورة البصرية داخل المدينة».

وأوضح بووشل أنه «سيتم إضافة معالم جديدة مثل الصيد والغوص وبناء جمالي مستوحاة من ميناء العقير الذي يعتبر أحد المعالم الأثرية والتاريخية في الأحساء، إذ يعتبر الميدان تأصيلاً لفكرة ربط تراث الأحساء بالبحر»، وانتقد مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي بيان الأمانة، والذي وبحسب رأيهم «لم يجب عن السؤال الأهم وهو من المحاسب عن إهدار المال العام، وهي كلفة إنشاء هذا الدوار؟».

وفند بووشل ما يشاع في وسائل التواصل الاجتماعي من أن كلفة هذا المشروع تجاوزت ١٦ مليون ريال، وقال في تصريحه لـ»الحياة» «هذه أرقام لا صحة لها على الإطلاق وهي مجرد إشاعات، لأن كلفة المشروع الفعلية بما في ذلك البنية التحتية، تقترب من المليون ونصف المليون فقط، وما يشاع عن هذه الأرقام الخيالية هي مجرد إشاعات».

ويقع مجسم البانوش في ميدان طريق الملك عبدالله المتجه إلى بلدة البطالية، وكانت الأمانة أعلنت عن فلسفة تصميمه، إذ تم اختيار المركب (البانوش) ليكون العنصر البصري الرئيس، وتم تأكيد قوته البصرية من خلال عاملين بحسب الأمانة «الأول هو وضعه في مركز الدائرة، والثاني رفعه عن مستوى الأرض».

وكانت الأعمدة الـ ١٢والتي شغلت إزالتها الرأي العام، تقذف ماء من طريق نوافير قاذفة باتجاه البانوش ومصدرها هي تلك الأعمدة التي تحيط بالمجسم، على شكل دائرة تمثل البعد الزمني، وهي شهور العام، وتأتي أهمية البعد الزمني بحسب أمانة الأحساء «من خلال مواسم الصيد، وأكد القرآن عليها بقوله «إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهراً».

من جهته قال رئيس المجلس البلدي في الأحساء ناهض الجبر لـ»الحياة» إن «المجلس البلدي يملك صلاحيات محدودة، وعمله الرقابي أيضاً محدود، ولا يمكنه أن يتدخل في عمل الأمانة حين تريد أن تغير تصميماً أو شارعاً على سبيل المثال. ومشروع دوار البانوش لم يعرض على المجلس في السابق والتعديلات التي ستجرى عليه الآن أيضاً لم تعرض علينا فهو من تخصص عمل الأمانة»، مضيفاً «نحن نأمل أن نحظى بالمزيد من الصلاحيات في الدورة المقبلة وهو ما سيدفع بعمل المجلس نحو مزيد من التطور والنجاح».

وشكك آلاف الأحسائيين في السبب الرئيس وراء إزالة الأعمدة من التصميم الجمالي، وذلك مع تأكيد أمانة الأحساء أن المشروع يحمل فلسفة وأهدافاً درست بعناية فائقة، إلا أن مغردين في موقع تويتر اعتبروا في التصميم إشارات لرموز دينية أو ذات بعد طائفي، وهو ما دفع الأمانة لاتخاذ هذا الإجراء، بحسب قولهم.

ولم يحظ هذا التصميم بالشهرة التي نالها الآن منذ افتتاحه قبل ستة أشهر، إذ أصبح حديث التجمعات والمجالس، وجاء ضمن حزمة من المشاريع التطويرية والتجميلية التي تبنتها الأمانة، وحظي تنفيذ المشروع بانتقادات في افتتاحه بسبب المسطح الأخضر الذي كان من المفترض أن يكون طبيعياً إلا أن استخدام العشب الصناعي الأخضر قلل من جماله، والذي لا يتماشى وأناقة البانوش الضخم.

«أزمة السكن» تسمح بغطاء غير شرعي لـ «لصوص الأراضي» للتعدي على «أملاك الدولة»

http://goo.gl/5OmikV

جريدة“الحياة الطبعة السعودية” السبت/20/ رحــــــــــــــــب 1436 الموافق /9/ مايــو (أيــار) 2015

جدة – معاذ العمري

فرضت أزمة السكن وما تبعها من أزمات نتجت منها مثل «لصوص الأراضي»، والتعديات العشوائية، نفسها على مساحات وأراضي المملكة الشاسعة، وسمحت بغطاء غير شرعي للصوص الأراضي بالتعدي على ممتلكات الدولة والأراضي الخاصة، وسط مطالبات بضرورة حل الأزمة لإغلاق الطريق على اللصوص والتعديات العشوائية من السطو على الأملاك العامة، ونهب أراضي الوطن.

وعلى رغم إعلان أمانات منطقة مكة المكرمة منح الأراضي والمخططات، للإسهام في حل أزمة السكن، إلا أن أعمال لجان إزالة التعديات على الأراضي في تلك الأمانات وإمارة المنطقة بين «كرٍّ وفرٍّ»، مع اللصوص والمعتدين على تلك الأراضي، مستغلين المساحات الشاسعة في المنطقة ملاذاً لهم، يتجولون من مكان إلى آخر.

تلك التعديات لم تقتصر على «إيذاء الوطن» بنهب أراضيه، بل طاولت كل من يقف في وجه اللصوص والمعتدين، فتارة تجدهم يرشقون أعضاء لجان الإزالة بالحجارة، ومرة يضعون الأطفال والنساء أمامهم، وذلك لاستجدائهم عن إزالة التعديات، وكسب تعاطفهم، إلا أن تلك اللجان كانت لهم بالمرصاد، معلنة الحرب عليهم وملاحقتهم في كل مكان.

وبحسب لجنة إزالة التعديات في أمانة جدة فإن اللجنة أزالت ثمانية ملايين متر مربع من التعديات أخيراً، والتي تنوعت بين شمال المحافظة وجنوبها، وشرقها، موضحة أنها أشركت العديد من المواطنين في عمليات الإزالة، وذلك بالسماح لهم بالإبلاغ عن التعديات والتجاوزات على الأراضي، وتشكيل لجنة فورية مكونة من (أمانة محافظة جدة، محافظة جدة، شرطة محافظة جدة) للبت في موضوع التعدي وإزالته على وجه السرعة.

وعلمت «الحياة» من مصدر موثوق به في إمارة منطقة مكة المكرمة أن لجنة إزالة التعديات استخدمت الأقمار الاصطناعية لمراقبة الأراضي والتعديات في محافظة جدة، موضحاً أنه تم وضع كاميرات لرصد حالات التعديات على الأراضي أخيراً، والاستعانة بالخرائط الجوية أيضاً في ذلك.

وأوضح المصدر أن الاستعانة بالأقمار الاصطناعية تكمن في عملية ربط كاميرات المراقبة التابعة للجنة بالأقمار الاصطناعية، والتي يتم توجيهها بحسب المعطيات الإحداثية للأراضي.

«مكة»:استعادة 4 ملايين متر مربع من الأراضي.. ومراقبة «التعديات» بـ «الأقمار الاصطناعية»

تعمل إمارة منطقة مكة المكرمة من خلال لجنة إزالة التعديات على الأراضي العامة وممتلكات الدولة، على استعادة نهب الأراضي في أنحاء المنطقة كافة، والتواصل مع لجان التعديات في الأمانات والمحافظات إلى توحيد الجهد في ذلك.

وبينت اللجنة أنها استعادت خلال الأشهر الماضية أربعة ملايين متر مربع في محافظة جدة، فيما أزالت أمانة جدة أخيراً، ثمانية ملايين متر مربع من التعديات، تمثلت في حي الخمرة شرق طريق الليث، وكذلك في بريمان وأم السلم وذهبان وثول، مفيدة بأنه تمت إحالة المتورطين في التعديات بالتعاون مع الجهات الأمنية إلى الجهات المختصة.

وأوضحت لجنة إزالة التعديات أن الأربعة ملايين متر مربع التي تمت استعادتها أخيراً من المتنزه الوطني شرق جدة، وذلك بعد أن طوقها لصوص أراض بصك مزور، تم تطبيقه على المرحلة الأولى من الغابة الشرقية في وادي العسلاء «المتنزه الوطني»، إضافة إلى مواقع أخرى وبمساحات مختلفة، مشيرة إلى أن لجنة مراقبة الأراضي وإزالة التعديات معنية بمتابعة الأراضي الحكومية خارج النطاق العمراني، وأن آلية عملها تتمثل في تأشير الموقع المستهدف بالإزالة ثلاث مرات خلال مدة أقصاها شهر واحد.

ولفتت إلى أنه في حال تقدم المعتدي بصك يفيد تملكه للموقع تعمل اللجنة برفع الصك وإحداثياته لأمانة جدة، ممثلة بإدارة فحص الملكيات للتأكد من صحة الصك، وفي حال كان الصك مزوراً تخاطب اللجنة إمارة منطقة مكة المكرمة، وتباشر الإزالة فوراً، مبينة أن الإمارة والأمانة تتوليان متابعة وضع الصك مع الجهات المختصة، مثل وزارة العدل.

وعلمت «الحياة» من مصدر موثوق به في إمارة منطقة مكة المكرمة أن لجنة إزالة التعديات استخدمت الأقمار الاصطناعية لمراقبة الأراضي والتعديات في محافظة جدة، موضحاً أنه تم وضع كاميرات لرصد حالات التعديات على الأراضي أخيراً، والاستعانة بالخرائط الجوية أيضاً في ذلك.

من جهته، اعتبر الخبير العقاري خالد العمري خلال حديثه إلى «الحياة» أن زيادة التعديات في بعض المخططات خارج النطاق العمراني تأتي نتيجة لتأخر مشاريع البنى التحتية لتلك المخططات، مبيناً أن تلك المخططات قدمت منحاً للمواطنين منذ 35 عاماً، بيد أنهم لم يسكنوها نتيجة لعدم توافر الخدمات.

وأرجع زيادة المناطق العشوائية داخل المدن للاستفادة من الخدمات المقدمة داخلها والتي تفتقرها مخططات المنح خارج المحافظة، إذ إن مشاريع البنى التحتية لم تصل إلى تلك المخططات، مشيراً إلى أنها ساعدت في كثرة التعديات وتعدد الحيل على المواطنين ببيع أراض وممتلكات ليست عليها صكوك شرعية.

«الشرطة» تطلب تنظيم مخاطبات «رؤساء البلديات» قبل المشاركة بـ «التعديات»

دفعت إحراجات تسبب بها رؤساء بلديات محافظة جدة، في شكوى تقدمت بها شرطة المحافظة لـ «أمانة جدة»، وذلك بعد أن رصدت الشرطة مخاطبات من رؤساء البلديات لإزالة تعديات ومخالفات لا تتضمن إيضاح المواقع المخالفة، وحجم المهمة ليتم التعامل معها بالشكل المطلوب، إذ طلبت تنظيم تلك المخاطبات بتضمينها المعلومات الكافية لحجم المهمة وموقعها.

وكشفت مصادر مطلعة لـ «الحياة»، أن «شرطة جدة» خاطبت مساعد الأمين للبلديات الفرعية ورئيس لجنة مراقبة الأراضي وإزالة التعديات بالمحافظة لإيضاح مدار الطلب والحدود الإدارية للمخالفات والتعديات أثناء المخاطبات، حتى لا يقع الحرج لمنسوبي الشرطة أثناء شخوصهم مع مراقبي تلك الفروع إلى المواقع المطلوب فيها المساندة الأمنية، لعدم معرفتهم بنوع المهمة وحجمها ليتم التنسيق والإعداد المسبق لها.

وأفادت المصادر بأن شرطة المحافظة طلبت الإيعاز لرؤساء البلديات في حال أي طلب للمساندة الأمنية بتوضيح نوع المهمة وموقعها وحجمها ليتم التعامل معها بالطرق النظامية وليس كما هو الحال في ما تتبعه تلك البلديات من إجراء، وذلك خدمة للمصلحة العامة لإعداد الترتيبات الأمنية اللازمة.

وكانت «الحياة» نشرت تقريراً سابقاً عن طلب لجان التعديات في محافظة جدة مشاركة وزارة الحرس الوطني وإدارة المجاهدين في منطقة مكة المكرمة لإنجاز مهمات تحرير الأراضي المعتدى عليها، بغية توفير الحماية الأمنية بجانب شرطة منطقة مكة المكرمة أثناء مباشرة إزالة الإحداثيات، وإيقاف التعديات بالمواقع التي تم وضع اليد عليها في المحافظة.

وكشفت مصادر لـ «الحياة» حينها أن أمانة جدة طلبت من إمارة منطقة مكة المكرمة مشاركة مندوب من الحرس الوطني وإدارة المجاهدين في لجنة التعديات على غرار المعمول به في لجنة تعديات منطقة الرياض، كما طلبت أمانة محافظة جدة من طريق مخاطبة وزارة المالية استحداث بند من موازنة الأمانة لتشغيل وصيانة المركبات ومعدات لجنة التعديات.

…التحذير من «المشاريع الوهمية» للأراضي عبر «الإنترنت»

حذر خبير العقار والمطور العقاري خالد العاصمي خلال حديثه إلى «الحياة» من تحايل بعض المتعدين على الأراضي في جدة إلى إعلانهم عن مشاريع وهمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، واستغلال تلك المواقع في بيع الأراضي والمخططات من دون صكوك شرعية، دون اللجوء إلى وسائل الإعلام الرسمية في الإعلان عن تلك الأراضي، مثمناً دور لجنة إزالة تعديات الأراضي في إمارة منطقة مكة المكرمة بمحاربة تلك الإعلانات وإزالة التعديات. وأضاف: «يتم خداع المواطنين بأسعار مخفضة عند بيع الأراضي في مخططات وهمية، ويجب التأكد من صحة تلك المخططات وعدم الانخداع بأسعارها المخفضة في امتلاك حقوق الغير، والتأكد من شرعية تلك الصكوك».

وأشار العاصمي إلى وجود وجه آخر مشابه للصكوك المزورة يعمل المستفيدون منه على تملك الأراضي بعد انتهاء استثمارها، وهو ما يعرف بتصاريح الاستثمار الممنوحة من جهات حكومية مثل وزارات النقل أو البترول والثروة المعدنية أو الزراعة أو الشؤون البلدية والقروية لمصلحة أفراد لاستثمار المواقع التي يعمد أحدهم إلى استثمارها في أكثر من موقع، مشدداً على رفع إحداثيات هذه المواقع وإحالتها إلى إدارة فحص الملكيات للتأكد من صحة الموقع، وكذلك مدة انتهاء التصريح من الجهة المانحة، والعمل على منع المستثمر من تملك الموقع بحجة امتلاك تصريح عليه.

«معتدون» يرشقون لجان الإزالة بـ «الحجارة»… ومطالبات بسرعة تسليم «المنح»

اعتاد أعضاء لجان إزالة التعديات في أمانات منطقة مكة المكرمة على تجاوزات المعتدين على الأراضي، إذ لم يقتصر اعتداؤهم على الأراضي فقط، وإنما التعمد إلى إيذاء أعضاء اللجان بالرشق بالحجارة، والطرد من مواقع التعديات، أو إخراج الأطفال والنساء في وجه معدات الإزالة لكسب تعاطف اللجنة، وثنيهم عن العمل.

تلك الأساليب والتحايل على الأنظمة والقوانين، دفعت لجان إزالة الاعتداء على الأراضي إلى الاستعانة بالجهات الأمنية خلال عملهم الميداني، ومرافقة «الشرطة» معهم في أداء مهماتهم، حماية لهم من الاعتداء والأذى.

يقول أحد أهالي حي القوزين (جنوب جدة) عبدالله الجحدلي إن لجوء المعتدين على الأراضي إلى العنف مع أعضاء لجان إزالة التعدي من أكبر الأخطاء التي يتم اقترافها، والتي تنجم عن حال من الضعف وعدم مجابهة الحق. ويرى أن إهمال الأمانات في الإعلان عن مخططات المنح للمواطنين بسرعة، أحد أبرز تفاقم المشكلة، واستغلال لصوص الأراضي والجشعين لأزمة السكن في المملكة لمصلحتهم، إذ يعمدون إلى اقتناص الأراضي المحيطة بالمدن الكبيرة، والاستيلاء عليها في ظل انشغال الأمانات والبلديات بالأعمال الأخرى.

ويؤكد أن حي القوزين لا يكاد يهدأ من عمليات الاعتداء على أراضيه من لصوص الأراضي، وكذلك عمليات الإزالة المستمرة التي اعتاد عليها سكان الحي، مضيفاً: «أصبحنا أكثر إلماماً بمواقع التعديات والإزالة، بل إن أهالي الحي لا يتهاونون في الإبلاغ عن المعتدين فور اعتدائهم إلى بلدية الجنوب الفرعية، إذ أصبحنا نشارك في حماية تلك الأراضي والممتلكات».

من جهته، يعتبر أحد العقاريين علي الشهري أن شح المساكن، وكثرة تنامي السكان في السعودية، أحدثا خللاً بين العرض والطلب، إذ يفوق الطلب المعروض، في ظل وجود كثير من الأراضي الفضاء التي لم تستغل حتى الآن.

ودعا الشهري إلى التفكير في حل الأزمة بحلول جذرية غير تقليدية، وذلك بإنشاء مدن جديدة في مناطق المملكة، وذلك للتخفيف من كثافة السكان في المدن الكبيرة، والتي تسهم في العديد من حل المشكلات المرورية، الأمنية، الاقتصادية، وكذلك الاجتماعية.

وأضاف: «لا نبرر الخطأ الصادر عن المعتدين بقلة المساكن والوحدات السكنية، ولكن يجب أن نسارع في إيجاد الحلول الجذرية قبل تفاقم المشكلة، ونشوء الأحياء العشوائية التي تؤرقنا داخل المدن، إذ ثبت أن تلك العشوائيات سبب رئيس للمشكلات الأمنية، وتعيق التنمية».

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>